واشنطن تدعو لتحقيق شفاف بغارات "التحالف" في اليمن يؤدي للمحاسبة

أمريكا: أولويتنا إنهاء الحرب في اليمن
الرابط المختصرhttp://cli.re/6JWeAZ

غارات التحالف تسببت بالخراب ومقتل المدنيين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 29-08-2018 الساعة 22:17
واشنطن - الخليج أونلاين

طالبت الولايات المتحدة الأمريكية، الأربعاء، بإجراء تحقيق شفاف بالغارات التي شنها التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، وأدت إلى مقتل عشرات الأطفال والمدنيين.

جاء ذلك على لسان نائبة السفير الأمريكي في اليمن، آنَا اسكروجيما، التي قالت- بحسب ما نقلت عنها شبكة "الجزيرة" الإخبارية- إن بلادها "تأخذ التقارير عن الانتهاكات في اليمن على محمل الجد".

وأضافت: "ندعو لتحقيق شفاف بالغارات الأخيرة يؤدي للمحاسبة".

وأكدت الدبلوماسية الأمريكية أن واشنطن تدعم جهود المبعوث الدولي إلى اليمن، وأنه "لا حل عسكرياً هناك"، مشيرةً إلى أن "أولويتنا إنهاء الحرب في اليمن".

يأتي الموقف الأمريكي في أعقاب تصريح خبراء بحقوق الإنسان في الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن الضربات الجوية التي شنها التحالف، بقيادة السعودية في اليمن، سببت خسائر شديدة بالأرواح بين المدنيين، وبعضها قد يصل إلى "جرائم حرب".

وذكر الخبراء المستقلون في أول تقرير لهم لمجلس حقوق الإنسان، نشرته وكالة "رويترز"، أن تقريرهم "تم إعداده بكل استقلالية"، وأنه جاء بناء على تحقيق ميداني ومقابلات مع مسؤولين وشهود.

وأكد الفريق أن "السعودية والإمارات والحكومة اليمنية مسؤولون عن انتهاكات باليمن"، مضيفاً: "حددنا أشخاصاً قد يكونون مسؤولين مباشرة عن ارتكاب جرائم حرب باليمن".

يأتي ذلك عقب قنبلة أسقطتها طائرة من التحالف على حافلة مدرسية في صعدة شمالي اليمن، بالتاسع من أغسطس، أدت إلى مقتل 51 شخصاً، بينهم 40 طفلاً.

ومنذ 26 مارس 2015، يشنّ تحالف عربي بقيادة السعودية عمليات عسكرية في اليمن؛ لدعم القوات الحكومية والمقاومة الشعبية في مواجهة مسلّحي مليشيا الحوثي والمخلوع صالح، المتّهمَين بتلقّي دعم عسكري من إيران، وخسر طرفا الانقلاب والتحالف حتى اليوم أرواح أعداد كثيرة من عناصرهما، فيما أدت الحرب لمقتل قرابة 10 آلاف مدني.

مكة المكرمة