واشنطن تعلن تحديد هوية "ذَبّاح" الرهائن الغربيين

عنصر من "الدولة" كما ظهر في 3 أشرطة فيديو وهو يذبح رهائن غربيين

عنصر من "الدولة" كما ظهر في 3 أشرطة فيديو وهو يذبح رهائن غربيين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-09-2014 الساعة 07:50
واشنطن - الخليج أونلاين


أعلن مدير مكتب التحقيقات الفدرالية الأمريكي (إف بي آي) جيمس كومي، أن الولايات المتحدة حددت هوية الجلاد الملثم الذي ظهر في أشرطة فيديو بثهما تنظيم "الدولة" وهو يقطع رأس رهينتين أمريكيين وعامل إغاثة بريطاني.

وقال مدير (إف بي آي): "لقد حددنا هويته"، وذلك رداً على سؤال خلال مؤتمر صحفي حول هوية قاتل الصحفيين الأمريكيين، لكنه امتنع عن الإفصاح عن هويته قائلاً: "لن أبلغكم من هو".

ولم يقدم المسؤول الأمريكي، مزيداً من التفاصيل حول هذا الموضوع، كما لم يعلق على الجدل الدائر حول حقيقة الفيديوهات التي ظهر فيها الملثم وهو ينفذ عمليات الذبح كما ظهرت مصورة، ولم يؤكد ما إذا كان القتل حدث بالفعل أم لا.

وكان السفير البريطاني في واشنطن أعلن في نهاية أغسطس/ آب الماضي، أن بلاده اقتربت من تحديد هوية الجلاد الذي كان مقنعاً ويرتدي زياً أسود، ويتكلم الإنكليزية بلكنة بريطانية.

وفي 13 سبتمبر/ أيلول الجاري، بثت مواقع إلكترونية محسوبة على تنظيم "الدولة"، مقطع فيديو يظهر قطع رأس البريطاني "ديفيد هاينز" (44 عاماً)، الذي كان يحتجزه التنظيم في سوريا منذ مارس/ آذار 2013، ليكون هاينز الثالث الذي يلقى المصير ذاته، بعد الصحفيين الأمريكيين، ستيفن سوتلوف في 3 سبتمبر/ أيلول، وجيمس فولي في 19 أغسطس/ آب.

مكة المكرمة