واشنطن تعلن دعمها لـ"عاصفة الحزم" لوجستياً واستخبارياً

المتحدثة باسم الأمن القومي أكدت أن واشنطن على علم بالعملية وتنسق الجهود مع السعودية

المتحدثة باسم الأمن القومي أكدت أن واشنطن على علم بالعملية وتنسق الجهود مع السعودية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 26-03-2015 الساعة 08:22
واشنطن - الخليج أونلاين


أكدت واشنطن علمها بالعملية العسكرية التي بدأتها السعودية ودول أخرى في اليمن، ليل الأربعاء - الخميس، دعماً للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ضد جماعة الحوثي، مشيرة إلى أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمر بدعم لوجستي واستخباراتي للتحرك الخليجي في اليمن.

وقال بيان صادر عن المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي، برناديت ميهان، الخميس: "كانت الولايات المتحدة على اتصال قريب مع الرئيس هادي وشركائنا الإقليميين، حيث ستقوم العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، وغيرهم، بتنفيذ عملية عسكرية للدفاع عن الحدود السعودية ولحماية الحكومة اليمنية الشرعية".

وأضافت ميهان أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد أمر "بتقديم دعم لوجستي واستخباري للعملية العسكرية التي تقودها دول مجلس التعاون الخليجي"، رداً على تدهور الأوضاع الأمنية في اليمن.

وأوضحت أنه "برغم عدم مشاركة القوات الأمريكية بشكل مباشر في العمل العسكري في اليمن لدعم هذه الجهود، إلا أننا أسسنا خلية تخطيط مشتركة مع العربية السعودية لتنسيق الدعم العسكري والاستخباري للولايات المتحدة".

ميهان أشارت إلى أن الولايات المتحدة "تواصل مراقبة التهديدات الإرهابية التي تشكلها القاعدة في شبه الجزيرة العربية عن قرب، وستواصل اتخاذ الخطوات الضرورية لمنع استمرار التهديدات الوشيكة للولايات المتحدة ومواطنيها".

وأدانت "بشدة" ما وصفته بـ"أعمال يقوم بها الحوثيون ضد الحكومة اليمنية المنتخبة، وهي أعمال قد سببت اضطرابات واسعة وفوضى تهدد أمن ورفاه اليمن".

وأعلنت في وقت سابق خمسٌ من بين ستِّ دول خليجية؛ هي السعودية، والإمارات، والبحرين، وقطر، والكويت، أنها قررت "الاستجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لحماية اليمن وشعبه العزيز من عدوان المليشيات الحوثية التي كانت ولا تزال أداة في يد قوى خارجية لم تكف عن العبث بأمن واستقرار اليمن الشقيق".

جاء هذا في بيان مشترك أصدرته دول الخليج دون سلطنة عمان، ونشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية في وقت مبكر من صباح الخميس.

وأعلنت السعودية بدء عملية عسكرية على اليمن تحمل اسم "عاصفة الحزم"، حسبما أعلنت قناة "الإخبارية" السعودية الرسمية، مشيرة إلى أن "العملية العسكرية ستستمر إلى أن تحقق أهدافها".

بدوره، أعلن سفير السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية عادل بن أحمد الجبير، مساء الأربعاء، أن المملكة وتحالفاً من أكثر من 10 دول عربية، بينها 5 خليجية، بدأت اليوم عملية عسكرية في اليمن استجابةً لطلب مباشر من الحكومة اليمنية "الشرعية".

ولم يحدد الجبير، الدول الأخرى المنضمة للتحالف الذي ينفذ العملية العسكرية أو حجم مشاركتها، لكن مصر أعلنت دعمها سياسياً وعسكرياً للخطوة التي اتخذها الائتلاف الداعم لـ "الحكومة الشرعية" في اليمن.

كما رجح وزير الخارجية اليمني، رياض ياسين، في تصريحات لفضائية "الجزيرة" القطرية، أن تكون مصر والأردن ضمن الدول المشاركة في العملية العسكرية ضد الحوثيين.

مكة المكرمة