واشنطن تقول إنها تحاول "تحسين" أوضاع الحرية الدينية بالسعودية

الرابط المختصرhttp://cli.re/GrqDP7

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 21-07-2018 الساعة 12:06
واشنطن – الخليج أونلاين

شدّد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، على أن قضيّة الحرية الدينية في السعودية تحظى باهتمام الولايات المتحدة، وأن واشنطن تدفع جميع البلدان لمنح الحريات لمواطنيها.

وقال بومبيو، في تصريحات صحفيّة نشرتها الجزيرة. نت، السبت، إن إدارة ترامب ناقشت مع شركائها وأصدقائها تحسين قضيّة الحرية الدينية، وإنهم يعلمون أنها أولويّة لهذه الإدارة، "وهي لا تخطئ في هذا الأمر، على عكس الإدارات السابقة"، وفق تعبيره.

وفي معرض ردّه على سؤال من راديو "إيه بي سي" في أستراليا، بشأن منح السعودية إعفاء من العقوبات رغم أن تقرير الخارجية الأمريكية يوصي بها، قال إن بلاده تسعى مع كل حلفائها لجعل القضية أولوية لديهم.

وتزامنت تصريحات بومبيو مع حملة اعتقالات جديدة شنّتها السلطات السعودية، فجر اليوم السبت، طالت عدداً من المشايخ وطلبة العلم، أبرزهم الشيخ علي بن سعيد الغامدي، المدرّس السابق في المسجد النبوي.

وسبق اعتقال الغامدي بنحو أسبوعين اعتقال الباحث والمفكّر سفر الحوالي، وعدد من أبنائه، بعد نصائح وجّهها إلى الإدراة السعودية التي تشهد تغييرات غير مسبوقة على صعيد المجتمع المحافظ.

يُشار إلى أن قضيّة الحرية الدينية في السعودية تُثار من حين لآخر في الأوساط البحثية والسياسية بواشنطن، وسط دعوات للضغط على المملكة في هذا الشأن.

وفي أكتوبر 2017، انتقد خبراء أمريكيون في جلسة استماع بمجلس النواب الأمريكي ما وصفوه بـ"غياب الحرية الدينية" في المملكة، داعين الإدارة الأمريكية للضغط على الرياض كي "تتوجه نحو التسامح الديني".

مكة المكرمة