واشنطن تكشف جاسوسة روسية في سفارتها بموسكو

عملت لأكثر من 10 سنوات في سفارة واشنطن بموسكو
الرابط المختصرhttp://cli.re/Lwx71M

الروسية كانت على اتصال باستخبارات بلدها (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 03-08-2018 الساعة 10:22
واشنطن - الخليج أونلاين

تشتبه الإدارة الأمريكية في أنّ موظَّفة روسية عملت لأكثر من 10 سنوات في السفارة الأمريكية بموسكو كانت تتجسَّس لصالح بلادها.

ونقلت شبكة "سي إن إن"، الخميس، عن مسؤول في الإدارة قوله إنّ المرأة تم توظيفها من قبل الجهاز السري "سيكرت سيرفس" -وكالة مسؤولة عن مهمَّات الحماية والتحقيقات على الأراضي الأمريكية وفي الخارج- من دون أن تُثير الشكوك حتى عام 2016.

وخلال عمليّة تفتيش روتينية، اكتشفت السلطات الأمريكية أنّ المرأة أجرت محادثات منتظمة غير مصرَّح بها مع أجهزة الاستخبارات الروسيَّة "إف إس بي".

وقد تكون هذه المرأة استطاعت الحصول على معلومات سرية، بحسب ما أفادت صحيفة "غارديان" البريطانية، التي كانت أول من كشف القضيَّة.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية لـ"سي إن إن": إن المرأة "لم يكن لديها إمكانيَّة الوصول إلى معلومات سرّية للغاية".

وأضاف: "لكنها زوّدتهم بمعلومات أكثر مما ينبغي".

وتمَّت إقالة المرأة خلال الصيف الماضي، بعد أن سحبت وزارة الخارجية الأمريكية تصريحها الأمني.

والعلاقات بين الولايات المتحدة وروسيا متوتّرة للغاية، خاصة منذ حملة الانتخابات الرئاسية في عام 2016، واتّهام المخابرات الأمريكية لموسكو بالتدخّل فيها.

مكة المكرمة