واشنطن: سننظر في رفع العقوبات عن أنقرة إذا أفرجت عن القس

الرابط المختصرhttp://cli.re/LXd725

القس الأمريكي أندرو برونسون

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 15-08-2018 الساعة 22:38
واشنطن – الخليج أونلاين

أعلن البيت الأبيض، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة ستنظر في رفع العقوبات عن تركيا، "إذا أفرجت عن القس الأمريكي أندريو برونسون"، المحتجز لديها، والذي تسبب في تدهور العلاقات بين البلدين.

جاء ذلك في بيان للبيت الأبيض بعد ساعات قليلة من إعلان قطر عن استثمار مباشر في الاقتصاد التركي بقيمة 15 مليار دولار، في خطوة إسنادية لأنقرة، التي تشهد علاقاتها خلافاً مع واشنطن.

وقال: "سننظر في رفع العقوبات عن أنقرة إذا أُفرج عن القس برانسن"، لكنه أشار إلى أن "الرسوم الأمريكية على الصلب التركي لن ترفع حتى بعد الإفراج عنه".

وعبّر البيت الأبيض عن أسفه لفرض أنقرة رسوماً إضافية على صادرات أمريكية إلى تركيا، معتبراً أن الأمر "انتقامي ومؤسف وفي الاتجاه الخاطئ".

وزعم أن "مشكلات تركيا نتاج سياسة اقتصادية متبعة وليس العقوبات الأمريكية"، مؤكداً أن الولايات المتحدة تراقب الوضع الاقتصادي و"انهيار" الليرة.

وصباح اليوم، أعلنت وزارة التجارة التركية مضاعفة الرسوم الجمركية المفروضة على 22 منتجاً مستورداً من الولايات المتحدة، وهذه النسبة تعادل 533 مليون دولار إضافي، رداً على العقوبات الأمريكية.

وأمر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، صباح اليوم، بفرض رسوم على منتجات أمريكية، وصلت نسبتها إلى نحو 140%، بعد تهديده أمس بمقاطعة المنتجات الإلكترونية الأمريكية، ولم يصدر رد من ترامب حتى الآن على تلك الخطوة.

وتراجعت قيمة العملة التركية مقابل الدولار الأمريكي بنحو 40%، بعدما ضاعف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الجمعة الماضي، الرسوم الجمركية على واردات الألمنيوم والصلب التركية.

وجاء ذلك بعد أيام من فرض واشنطن عقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين؛ لرفض أنقرة الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برانسون، الذي تحتجزه تركيا بتهم تتعلَّق بالإرهاب.

مكة المكرمة