واشنطن: على روسيا التوقف عن الأسلوب الرخيص بتسجيل النقاط

سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور

سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سامانثا باور

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 18-09-2016 الساعة 18:54
واشنطن - الخليج أونلاين


قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، سامانثا باور، إن النظام السوري الذي يدعي أنه يحارب الإرهاب هو السبب في زيادة نفوذ تنظيم "داعش"، موضحة أنه "إذا كان يريد تدميره حقاً، فعليه التوقف عن قصف المدنيين والمعارضة".

وأضافت باور، في مؤتمر صحفي لها على هامش جلسة مجلس الأمن التي دعت لها روسيا لمناقشة الغارة الأمريكية على مواقع لقوات الأسد في دير الزور، الأحد: "نحن نسعى لانتقال سياسي يُنهي الحرب في سوريا، وأن ينعم المواطن السوري بأبسط حقوقه، وهو العيش في أمان".

وأوضحت "يتعين على روسيا التوقف عن الأسلوب الرخيص لتسجيل النقاط، وبدلاً من ذلك التركيز على ما يهم وهو تنفيذ شيء تفاوضنا عليه بنية صادقة معهم".

وتابعت السفيرة الأمريكية بالقول: "على المتحدث الروسي الذي لمح إلى أننا نتعاون مع داعش أن يخجل من نفسه، وأن يتذكر كم مواطناً أمريكياً تم قطع رأسه من قبل هذا التنظيم".

وبينت السفيرة الأمريكية أنه "بسبب غارة جوية خاطئة تطالب روسيا بهذا الاجتماع، لنا أن نتخيل كم مرة كنا سنجتمع بسبب قصف النظام السوري وروسيا لمشفى أو مدرسة".

وأشارت باور إلى أن "روسيا دأبت على استخدام الفيتو ضد القرارات المنددة بجرائم النظام، في وقت ينتهج فيه النظام سياسة التجويع ضد شعبه ويقوم بتعذيبهم بوحشية"، مستغربة "طلبها عقد اجتماع طارئ عقب الغارة الخاطئة، في حين لم تطلب ذلك بسبب قتل النظام السوري شعبه ومحاصرته لهم منذ 2011".

وكانت الولايات المتحدة وروسيا قد تبادلتا الاتهامات بشأن غارة أمريكية استهدفت قوات تابعة لبشار الأسد بمدينة دير الزور شرقي سوريا، الليلة الماضية، وأسفرت عن مصرع أكثر من 82 جندياً وإصابة أكثر من 100 آخرين.

وكانت واشنطن وموسكو قد اتفقتا قبل عيد الأضحى على خطة لإرساء وقف لإطلاق النار في سوريا، ووضع أسس عملية السلام.

مكة المكرمة