واشنطن: هجمات PYD بسوريا تقوض جهود القضاء على "داعش"

المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية مارك تونير

المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية مارك تونير

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 17-02-2016 الساعة 08:38
واشنطن - الخليج أونلاين


قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إنها وجهت نداء إلى "وحدات حماية الشعب"، الذراع العسكرية لحزب الاتحاد الديمقراطي المعروف اختصاراً بـPYD، فرع حزب العمال الكردستاني في سوريا، بضرورة الابتعاد عن أي تحرك من شأنه إحداث توتر مع تركيا وقوات المعارضة السورية، لأنها تقوض جهود القضاء على تنظيم "الدولة".

وفي الموجز الصحفي اليومي الذي عقده في واشنطن، الثلاثاء، أكد المتحدث الرسمي باسم الخارجية الأمريكية، مارك تونر، أن الهجمات التي تشنها "وحدات حماية الشعب" في مدينة إعزاز شمالي حلب السورية "مضرة"، قائلاً: إنَّ "تحركات الوحدات تقوض الجهود المشتركة في القضاء على تنظيم داعش".

وأشار المتحدث الأمريكي إلى أن تركيا عضو في حلف شمال الأطلسي، مبيناً دورها الهام في عمليات مكافحة "داعش"، وأوضح أنهم وجهوا نداء إلى "وحدات حماية الشعب" بضرورة "الابتعاد عن أي تحرك من شأنه إحداث توتر مع تركيا وقوات المعارضة السورية".

ودعا تونير "وحدات حماية الشعب" لضرورة الانسحاب من مطار منغ بريف حلب الشمالي الذي سيطرت عليه قبل أيام بعد أن كان بيد المعارضة السورية.

وكانت المليشيات الكردية بدأت الأسبوع الماضي، عملية عسكرية بريف حلب الشمالي ضد فصائل المعارضة السورية، مستغلة انشغال الأخيرة بالتصدي لقوات النظام والمليشيات الموالية لها، بغطاء جوي روسي، في القسم الجنوبي للمنطقة، وتمكنت "الوحدات" خلال هجومها من السيطرة على عدد من القرى جنوب وجنوب غرب مدينة إعزاز، أبرزها قرية منغ، والمطار العسكري المجاور لها والذي يحمل نفس الاسم، إلى جانب مدينة تل رفعت.

مكة المكرمة