واشنطن وموسكو تستحوذان على 56% من مبيعات الأسلحة عالمياً

تشمل الصادرات الأمريكية الطائرات المقاتلة وأنظمة الدفاع الصاروخي

تشمل الصادرات الأمريكية الطائرات المقاتلة وأنظمة الدفاع الصاروخي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-02-2017 الساعة 17:40
واشنطن - الخليج أونلاين


بلغت صادرات الولايات المتحدة الأمريكية وروسيا من الأسلحة، من 2012 - 2016، نحو 56% من حجم مبيعات الأسلحة العالمية.

واحتلت أمريكا وروسيا المركزين الأول والثاني على الترتيب، باعتبارهما أكبر مصدرين للأسلحة، حسبما ذكر موقع وكالة الأنباء القطرية، الاثنين.

وصدرت الولايات المتحدة ثلث الأسلحة العالمية، حيث باعت أسلحة إلى ما لا يقل عن 100 دولة.

اقرأ أيضاً :

قمة كويتية عُمانية بعد أسبوع من زيارة روحاني للبلدين

وتشمل الصادرات الأمريكية: الطائرات المقاتلة وأنظمة الدفاع الصاروخي، حسب ما ذكره مدير برنامج الأسلحة والإنفاق العسكري في المعهد الدولي لأبحاث السلام في استوكهولم، في تقرير للمعهد.

كما أشار التقرير الصادر عن المعهد إلى ارتفاع صادرات الأسلحة الأمريكية بنسبة 21% مقارنة بالأعوام ما بين 2007 و2011.

وحافظت روسيا على المركز الثاني في عدد صادرات الأسلحة، فبلغت حصتها قرابة 23% من صادرات الأسلحة العالمية، وقد تم تصدير 70% من الأسلحة الروسية إلى الهند وفيتنام والصين والجزائر.

وذكر التقرير أن الصين ثالث أكبر دولة مصدرة للسلاح بنسبة 6.2%، وتلاها كل من فرنسا بنسبة 6%، وألمانيا بنسبة 5.6%، ما بين 2012-2016.

مكة المكرمة