وزير الدفاع السعودي: حذرنا أحمد علي صالح من التقدم إلى عدن

وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان

وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 26-03-2015 الساعة 04:04
الرياض - الخليج أونلاين


في أول تصريح سعودي علني يتهم فيه أحمد نجل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح بما يجري في اليمن ضد الرئيس عبد ربه منصور هادي، قال وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان، إنه حذر أحمد علي صالح (نجل الرئيس اليمني السابق) من التقدم إلى عدن، بحسب ما أوردته مصادر إعلامية سعودية.

وفي السياق ذاته؛ قال شهود عيان لهيئة الإذاعة البريطانية إنهم رأوا الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح يفر ضمن موكبه من منزله الواقع في حي حدة في العاصمة صنعاء، هرباً من غارات محتملة قد تستهدف منزله.

وكانت خمس دول خليجية أعلنت، الخميس، أنها ستحمي الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من الحوثيين الذين أصبحوا على وشك الاستيلاء على مدينة عدن التي لجأ إليها بعد فراره من العاصمة صنعاء.

وجاء في بيان للدول الخمس؛ وهي السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين وقطر والكويت: "قررت دولنا الاستجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليمنية لحماية اليمن وشعبه العزيز من عدوان المليشيات الحوثية التي كانت ولا تزال أداة في يد قوى خارجية لم تكف عن العبث بأمن واستقرار اليمن الشقيق".

من جهتها، قالت وزراة الخارجية المصرية في بيان لها: إن مصر "تعلن دعمها السياسي والعسكري للخطوة التي اتخذتها الدول الداعمة للحكومة الشرعية في اليمن استجابة لطلبها"، مضيفة أنه جار التنسيق حالياً مع السعودية بشأن ترتيبات المشاركة بقوة جوية وبحرية مصرية، وقوة برية إذا ما لزم الأمر، في إطار عمل الائتلاف؛ وذلك حفاظاً على وحدة أراضي اليمن، وصيانة لأمن الدول العربية، حسب البيان.

مكة المكرمة