وزير عراقي: روسيا وإيران ستشعلان الخليج بسبب النفط

باقر جبر الزبيدي

باقر جبر الزبيدي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 09-01-2015 الساعة 16:24
بغداد - الخليج أونلاين


حذر وزير النقل العراقي باقر الزبيدي، الجمعة، من ردة فعل تشعل النار في الخليج إذا استمر انخفاض أسعار النفط إلى ما دون الأربعين دولاراً للبرميل الواحد.

ونقلت "السومرية نيوز" عن الزبيدي قوله: إنه "إذا استمرت أسعار النفط بالانخفاض حتى دون الأربعين دولاراً، علينا أن لا نتفاجأ بردة فعل روسية إيرانية قد تشعل النار في الخليج، ما يسبب إيقاف ضخ النفط وعودة الأسعار للارتفاع من جديد"، محذراً من "هزة تساهم في تقسيم بلدان عربية".

وأضاف الزبيدي، أن "ردة الفعل هذه ستصاحبها ردة فعل لسوريا وحزب الله تستهدف إسرائيل بضربات صاروخية موجعة".

يأتي هذا في وقت دعا فيه مسؤول إيراني رفيع، السعودية إلى حوار مع إيران، من أجل اتخاذ قرارات لمصلحة البلدين فيما يتعلق بأسعار النفط، في دعوة هي الأولى من نوعها منذ أزمة انخفاض أسعار النفط.

كما أعلنت وسائل إعلام إيرانية، أن علي هاشمي رفسنجاني رئيس مصلحة تشخيص النظام، سيزور السعودية قريباً للتباحث بشأن انخفاض أسعار النفط، في حين سبق لمصدر عراقي أن كشف النقاب لـ"الخليج أونلاين" عن نية وزير النفط العراقي عادل عبد المهدي زيارة السعودية أيضاً للتباحث بشأن انخفاض أسعار النفط.

وتعد دول إيران وروسيا والعراق، من أكثر البلدان المصدرة للنفط تضرراً من جراء تراجع أسعار النفط.

يشار إلى أن أسعار النفط العالمية شهدت انخفاضاً كبيراً هو الأول من نوعه منذ خمسة أعوام، إذ وصل، مساء أمس الخميس، إلى ما دون الـ44 دولاراً.

مكة المكرمة