وسط صمت مصري.. إثيوبيا تغير مجرى النيل نحو سد النهضة

الخطوة الإثيوبية جاءت قبل ساعات من بدء المفاوضات

الخطوة الإثيوبية جاءت قبل ساعات من بدء المفاوضات

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 26-12-2015 الساعة 22:12
القاهرة - الخليج أونلاين


قالت صحيفة الشروق مصرية، السبت، إن إثيوبيا حولت مجرى النيل الأزرق ليمر عبر سد النهضة للمرة الأولى، وذلك بعد الانتهاء من إنشاء أول 4 مداخل للمياه وتركيب مولدين للكهرباء.

الصحيفة أفادت بأن هذه الخطوة الإثيوبية التي وصفتها بالمفاجئة جاءت قبل ساعات من بدء مفاوضات بين مصر والسودان وإثيوبيا في الخرطوم.

ولم تُبد الرئاسة المصرية أو وزارة الخارجية أي رد فعل على قيام إثيوبيا بتحويل مجرى نهر النيل نحو سد النهضة حتى كتابة الخبر، لكن أحد أعضاء الوفد التفاوضي المصري قال إنها خطوة استباقية تعزز الموقف الإثيوبي الرافض للمفاوضات.

وكانت إثيوبيا حوّلت مجرى النهر في 2013 من أجل الإنشاءات في جسم السد، وأعلنت، اليوم، إعادة المياه لمجراها الطبيعي بعد الانتهاء من النسبة الكبرى من الأعمال الهندسية.

مصادر إثيوبية قالت إن هذه الخطوة لا تعني بدء التخزين في موقع السد، لكنها إجراء هندسي ضمن الجدول الزمني للإنشاءات في موقع السد.

وكان وزير الإعلام الإثيوبي أكد في تصريحات صحفية أن بلاده لن توقف الإنشاءات في موقع السد، لكنها ملتزمة بإنجاح المفاوضات مع مصر والسودان لتأكيد عدم إلحاق أي ضرر.

من جانبه أكد أحد أعضاء الوفد المصري أن إعلان الخطوة في هذا التوقيت قبيل انتهاء الاجتماعات، استباق للأحداث وتعزيز للموقف الإثيوبي الرافض لأي مفاوضات لتقليل معدل الإنشاءات في السد.

مكة المكرمة