وفد برلماني أمريكي يبحث في "إسرائيل" نقل السفارة للقدس

نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يستفز مشاعر المسلمين حول العالم

نقل السفارة الأمريكية إلى القدس يستفز مشاعر المسلمين حول العالم

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-03-2017 الساعة 08:08
القدس المحتلة - الخليج أونلاين


وصل وفد برلماني أمريكي، الجمعة، إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي، وتحدثت وسائل إعلام عبرية عن أن الهدف من الزيارة بحث إمكانية نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس، في حين لم يصدر من الجانب الأمريكي ما يؤكد أن هذا هو هدف الزيارة.

وقال موقع القناة التلفزيونية السابعة العبرية الإلكتروني: إن "الوفد الأمريكي الذي يرأسه رئيس اللجنة الفرعية رون دا سانتوتس، ويشارك فيه عضو الكونغرس دينس روس، سيلتقي مع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ومسؤولين إسرائيليين آخرين، في مدينة القدس".

وأضاف أن "الوفد سيقوم بجولة ميدانية في عدد من المواقع داخل مدينة القدس"، مشيراً إلى أن هدف الزيارة "إجراء بحث دقيق لنقل السفارة من الناحية العملية على الأرض، بالإضافة للناحية السياسية".

اقرأ أيضاً :

ديمستورا: نسعى لتشكيل حكومة "غير طائفية" خلال 6 أشهر

وانتقد مسؤولون دوليون، في وقت سابق، الحديث عن مسألة نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، باعتبار أن مثل هذه الخطوة سابقة لأوانها، وتعرقل عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وقد توصلها إلى طريق مسدود، في حين وصف رئيس السلطة الفلسطينية هذه الخطوة بـ"الاستفزازية"، وأعرب عن عدم تطبيقها، مشيراً إلى أنها ستقوض عملية السلام في الشرق الأوسط ككل.

ولم تصدر أي تصريحات أمريكية رسمية تؤكد أو تنفي أن الهدف الأساسي وراء زيارة الوفد هو إجراء مباحثات لنقل السفارة.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تطرق لقضية نقل السفارة لشبكة "فوكس نيوز" الأمريكية في 27 يناير/كانون الثاني الماضي، موضحاً أن الحديث عنها سابق لأوانه، متراجعاً عن التعهدات التي أخذها على عاتقه خلال حملته الانتخابية بنقل السفارة إلى القدس في حال فوزه.

مكة المكرمة