ولد الشيخ في الكويت لإحياء المشاورات اليمنية

المبعوث الأممي مع وزير الخارجية الكويتي

المبعوث الأممي مع وزير الخارجية الكويتي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 05-03-2017 الساعة 17:50
الكويت - الخليج أونلاين


بدأ المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ، الأحد، جولة إقليمية جديدة بشأن الأزمة اليمنية، وذلك بزيارة إلى الكويت.

ووفقاً لوكالة الأنباء الكويتية الرسمية، التقى ولد الشيخ وزير الخارجية، صباح خالد الحمد الصباح، وناقش معه "آخر المستجدات في اليمن، والجهود الدولية الهادفة لإيجاد حل سياسي شامل".

وذكرت الوكالة أن الصباح جدد "موقف الكويت الداعم لكافة الجهود التي يقوم بها المبعوث الخاص لإعادة الأمن والاستقرار في ربوع اليمن".

ولم تتطرق الوكالة إلى مزيد من تفاصيل اللقاء، وإن كانت الأمم المتحدة تطرح الكويت مجدداً كمقر لانطلاق مشاورات سلام جديدة بين طرفي النزاع اليمني.

واستضافت الكويت، خلال العام الماضي، جولة مشاورات بين الحكومة اليمنية ووفد الحوثيين وحزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، استمرت 90 يوماً (21 أبريل/نيسان - 6 أغسطس/آب 2016)، لكن تعنت الانقلابيين أدى لإخفاقها في تحقيق أي تقدم في اختراق جدار الأزمة.

اقرأ أيضاً :

مؤشر دولي: قطر والإمارات ملاذ آمن لأصحاب الثروات

وأواخر الشهر الماضي، قالت مصادر مقربة من مكتب ولد الشيخ لوكالة الأناضول، إن الأخير سيبدأ جولة جديدة في المنطقة تشمل عدداً من العواصم الخليجية والعربية، قبل أن ينتقل إلى عدن وصنعاء للقاء طرفي النزاع.

ولا يُعرف ما هي الأفكار الجديدة التي يحملها ولد الشيخ في جولته الجديدة، لكن مصادر حكومية قالت في وقت سابق إن هناك "تعديلات طفيفة"، أُدخلت على خريطة الطريق، لم يتم الكشف عنها.

وتنص خريطة الطريق الأممية على تعيين نائب رئيس جمهورية جديد تؤول إليه صلاحيات الرئيس، وانسحاب الحوثيين من العاصمة صنعاء، وتشكيل حكومة وحدة وطنية يشارك فيها الحوثيون.

وترفض الحكومة هذه النسخة من الخريطة، وتقول إن عبد ربه منصور هادي هو الرئيس الشرعي حتى إجراء انتخابات رئاسية جديدة، في حين رحب الحوثيون بها بشكل مبدئي، لكنهم يشترطون تنفيذ الجانب السياسي فيها قبيل الأمني.

مكة المكرمة