12 قتيلاً في تفجيرين بمقديشو .. و"حركة الشباب" تتبنى

ضحايا التفجيرات مرشح للارتفاع

ضحايا التفجيرات مرشح للارتفاع

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-02-2016 الساعة 23:03
مقديشو - الخليج أونلاين


لقي 12 شخصاً على الأقل مصرعهم، وجرح عشرات آخرون، في تفجيرين، استهدف أحدهما فندقاً في العاصمة الصومالية مقديشو، الجمعة.

وأفاد مصدر في الشرطة الصومالية، أن 12 شخصاً على الأقل قتلوا الجمعة، في هجوم استهدف فندقاً في وسط مقديشو، تبنت مسؤوليته حركة الشباب الإسلامية.

وقال إبراهيم محمد، المسؤول في الشرطة الصومالية: "وقع أحد الانفجارين قرب "بيس غاردنز" (حديقة عامة)، والثاني قرب فندق سيل"، بحسب ما أفادت فرانس برس.

وأضاف: "شاهدت بأم العين 12 مدنياً قتيلاً، إلا أن العدد يمكن أن يكون أكثر بكثير".

وقال شهود عيان، إن سيارة مفخخة انفجرت عند المدخل الخلفي لفندق "SYL" الواقع في حي "حمر حجب"، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، لم يعرف عددهم على الفور، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

بدورها، تبنت حركة الشباب الصومالية هجوماً بسيارة مفخخة، استهدف، مساء الجمعة، فندقاً وسط العاصمة الصومالية مقديشو، وأسفر عن قتلى وجرحى، حسب شهود عيان، ومصادر أمنية.

وتبنت حركة "الشباب" الصومالية، الهجوم، في بيان نشرته مواقع إلكترونية تابعة لها، مساء الجمعة.

وقال موقع "إذاعة الأندلس" المحسوب على الحركة، في بيان مقتضب: إن "فرقة استشهادية هاجمت الفندق الذي يرتاده مسؤولون حكوميون وأجانب، وتبادلوا إطلاق النار مع الحرّاس".

مكة المكرمة