1229 قتيلاً حصيلة الغارات الروسية على سوريا

عدد الضحايا الأكبر سجل في محافظة حلب حيث قتل 400 شخص

عدد الضحايا الأكبر سجل في محافظة حلب حيث قتل 400 شخص

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 21-10-2015 الساعة 17:00
إسطنبول - الخليج أونلاين


أظهرت إحصائية أعدها المكتب الإعلامي في الائتلاف الوطني السوري المعارض، أن العدوان الروسي الإيراني براً وجوّاً على الأراضي السورية، أدى منذ الثلاثين من سبتمبر/ أيلول الماضي وحتى الآن، إلى مقتل 1229 سورياً، بينهم 125 طفلاً و89 سيدة.

وأظهرت الإحصائية أن عدد الضحايا الأكبر سجل في محافظة حلب، حيث قتل 400 شخص أغلبهم نتيجة القصف الجوي الروسي، وتلتها دمشق وريفها التي قتل بها 207 أشخاص، فمحافظة حمص 192 شخصاً، كما قتل في درعا 122 مواطناً، وفي حماة 105 آخرين.

واعتبر يوم الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بحسب الإحصائية، الأعلى في عدد الضحايا، حيث قتل 152 سورياً على أيدي من سماهم البيان بـ "القوات الغازية"، تلاه يوم الخامس عشر من الشهر الجاري مقتل 104 سوريين، ويوم 19 من الشهر نفسه والذي قتل فيه نحو 100 سوري.

يذكر أنه في الثلاثين من شهر سبتمبر/ أيلول فوضّ الرئيس فلاديمير بوتين بنشر قوات عسكرية في سوريا، بعد طلب رئيس النظام السوري بشار الأسد مساعدة عاجلة من موسكو.

وكان الرئيس بوتين قد أعرب عن رغبة بلاده في مواجهة تنظيم "الدولة" في سوريا، داعياً لتشكيل تحالف سوري، عراقي، إيراني، روسي ضد الإرهاب، متهماً الولايات المتحدة الأمريكية ودول الغرب "بتغذية الإرهاب".

مكة المكرمة