14 قتيلاً من الشرطة الأفغانية في هجومين لـ"طالبان"

لم تعلن حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجومين

لم تعلن حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجومين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 17-12-2017 الساعة 20:47
كابل - الخليج أونلاين


ارتفع إلى 14 على الأقل، عدد قتلى الشرطة الأفغانية جراء هجومين لحركة طالبان على نقطتي تفتيش في ولاية هلمند (جنوب)، حسب ما نقلته قناة "طلوع نيوز" المحلية (خاصة) عن مسؤولين محليين، لم تكشف عن هوياتهم.

وأوضح المسؤولون أن مسلحي "طالبان" استهدفوا ليل السبت/الأحد نقطتي تفتيش في مدينة لاشكارغاه عاصمة هلمند.

ولم توضح المصادر كيف جرى الهجومين على نقطتي التفتيش، لكنها قالت إنه أعقبهما تبادل للاشتباكات دام أكثر من ساعة بين المسلحين وقوات الأمن.

وفي وقت سابق من الأحد، قال محافظ الولاية، حياة الله حياة: إنّ "الهجومين أسفرا عن مقتل 11 شرطياً وإصابة اثنين آخرين"، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

ولم تعلن حركة طالبان مسؤوليتها عن الهجومين، إلا أنها عادةً ما تعلن مسؤوليتها عن هجمات مماثلة.

ومنذ أبريل الماضي، تصاعدت هجمات "طالبان" ضد قوات الأمن الأفغانية والقوات الأمريكية، ضمن ما عُرف بـ"هجمات الربيع"، رداً على إعلان الولايات المتحدة إمكانية إعادة تعزيز وجودها العسكري في أفغانستان. ‎

الاكثر قراءة

مكة المكرمة