181 مليون دولار من أمريكا للعراق تمهيداً لمعركة الموصل

قوات عراقية قرب الموصل (أرشيفية)

قوات عراقية قرب الموصل (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 15-09-2016 الساعة 09:02
بغداد - الخليج أونلاين


أعلنت الولايات المتحدة، الأربعاء، أنها ستمنح العراق مساعدات إنسانية إضافية بقيمة 181 مليون دولار (160 مليون يورو)، قبل عملية استعادة مدينة الموصل التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، في وقت أنهى العراق التزامات للحصول على قرض ضخم من البنك الدولي.

والهجوم نحو الموصل - أكبر مدينة يسيطر عليها تنظيم الدولة - قد يبدأ الشهر القادم.

وجاء الإعلان على لسان مساعد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكين، بعيد وصوله إلى بغداد لعقد اجتماعات مع عدد من المسؤولين، وعلى رأسهم رئيس الوزراء حيدر العبادي.

وقال بلينكن: إن "التمويل الجديد سيمكن العاملين في المجال الإنساني من تأمين الإمدادات الغذائية الطارئة ومواد الإغاثة الأساسية مسبقاً".

وأضاف أن هجوم الموصل لن يكون سهلاً، وأن توقيته متروك للعراقيين. وأشار قادة عسكريون عراقيون إلى أن العملية قد تبدأ أواخر أكتوبر/ تشرين الأول.

من جهته، أعلن مظهر محمد صالح، مستشار رئيس الوزراء العراقي لشؤون السياسات المالية، الأربعاء، انتهاء بلاده من الالتزامات الخاصة بالمرحلة الأولى من اتفاق الاستعداد الائتماني مع صندوق النقد الدولي من عدة مراحل، تتضمن 13 التزاماً تم بموجبه الاتفاق على منح العراق قرضاً مالياً بقيمة 5.3 مليارات دولار.

وأبرم العراق وصندوق النقد الدولي في مايو/أيار الماضي اتفاقاً بعد اجتماعات لعدة أيام عقدت في العاصمة الأردنية عمّان، يقضي بمنح العراق قرضاً مالياً بقيمة 5.3 مليارات دولار بنسبة فائدة تصل إلى 1.5%، وتسلم العراق قسطاً أولياً بقيمة 634 مليون دولار يوليو/حزيران الماضي.

وأقرّت الحكومة العراقية نهاية الشهر الماضي، موازنة البلاد للعام المقبل بواقع 102 تريليون دينار (نحو 85 مليار دولار)، لتبدأ مرحلة جديدة من مفاوضات داخلية وخارجية قد تكون أكثر تعقيداً تتعلق بكيفية تأمين العجز المالي الذي بلغ 30% من إجمالي الموازنة.

مكة المكرمة