26 قتيلاً وعشرات الجرحى بقصف طيران روسيا والنظام للغوطة

الغوطة الشرقية موطن الفصائل المعارضة

الغوطة الشرقية موطن الفصائل المعارضة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 25-12-2015 الساعة 09:20
دمشق - الخليج أونلاين


لقي 6 أشخاص مصرعهم، وأصيب 45 آخرون، أمس الخميس، من جراء قصف مقاتلات روسية بلدة عربين في الغوطة الشرقية لدمشق، فيما قتل 20 آخرون وأصيب 30 من جراء قصف روسي استهدف بلدة حمورية في الغوطة الشرقية أيضاً.

وأفاد مسؤولون في الدفاع المدني بالبلدة، لوكالة الأناضول، أن طائرات حربية روسية قصفت أحياء سكنية في عربين الواقعة تحت سيطرة المعارضة بريف دمشق، ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص وإصابة 45 آخرين بينهم أطفال ونساء.

وأشار المسؤولون إلى أن المصابين تم نقلهم إلى المستشفيات الميدانية في المنطقة لتقديم العلاج لهم، مضيفين: "ما يزال هناك قتلى وجرحى تحت أنقاض المنازل المدمرة من جراء القصف، وفرق الدفاع المدني تعمل من أجل الوصول إلى العالقين تحت الأنقاض".

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن، إن الطائرات الحربية لقوات النظام استهدفت أيضاً مناطق عدة في الغوطة الشرقية، بينها عين ترما ومرج السلطان، كما قتل مدنيان في مدينة دوما في قصف مدفعي، حسبما نقلت عنه وكالة الصحافة الفرنسية.

وتعد الغوطة الشرقية أحد معاقل الفصائل المعارضة في محافظة ريف دمشق، وعادة ما تتعرض مع محيطها لقصف مدفعي وجوي مصدره قوات النظام والطيران الروسي.

مكة المكرمة