3 شهداء بمسيرات العودة.. والاحتلال يقصف مدرسة للأونروا

الرابط المختصرhttp://cli.re/6daazE
الجمعة الـ25 لمسيرات العودة في غزة

الجمعة الـ25 لمسيرات العودة في غزة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 14-09-2018 الساعة 14:21
غزة - الخليج أونلاين

استشهد 3 فلسطينيين وأصيب العشرات برصاص الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، خلال مشاركتهم في الجمعة الـ25 لمسيرات العودة، في حين قصفت الطائرات الحربية مدرسة للأونروا جنوبي قطاع غزة.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة بأن كل من الطفل شادي عبد العال (12 عاماً)، والشابين رمزي عفانة (21 عاماً) ومحمد شقورة (21 عاماً) استشهدوا برصاص الاحتلال في مناطق متفرقة من القطاع.

وأضافت الوزارة في تصريح للمتحدث باسمها أشرف القدرة إن 80 مواطناً بينهم مسعفة أصيبوا برصاص الاحتلال وقنابل الغاز المسيل للدموع، حيث تم نقل 20 منهم لتلقي العلاج في المستشفيات.

وبعدها بساعات قليلة، قال شهود عيان فلسطينيون إن الجيش الإسرائيلي أطلق قذائف على موقع يتبع لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، شرقي مدينة غزة.

وقالوا إن قذائف أخرى أصابت مدرسة تابعة للأونروا، شرقي بلدة عبسان الكبيرة (جنوب)، وهو ما تسبب في إلحاق أضرار  بإحدى غرفها الدراسية، دون وقوع إصابات.

وشددت الهيئة الوطنية لمخيمات مسيرة العودة وكسر الحصار، على استمرار المسيرات الشعبية السلمية على طول الحدود والمخيمات الموجودة شرق القطاع، حتى تحقيق جميع أهدافها.

وبدأ  الفلسطينيون "مسيرات العودة الكبرى" يوم 30 مارس الماضي، بمشاركة فصائلية وشعبية واسعة، في كل يوم جمعة، لتأكيد حق العودة للاجئين الفلسطينيين، والمطالبة بكسر الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقمع الجيش الإسرائيلي هذه المسيرات، من خلال استخدامه للرصاص الحي، وقنابل الغاز المسيل للدموع، حيث استشهد 148 فلسطينياً، وأصيب عشرات الآلاف حسب آخر إحصائية لوزارة الصحة في غزة.

مكة المكرمة