350 صحيفة أمريكية: ترامب خطر على الديمقراطية

الرابط المختصرhttp://cli.re/GXKk7d
دونالد ترامب

دونالد ترامب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-08-2018 الساعة 17:10
واشنطن - الخليج أونلاين

شنت الصحف الصادرة في الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الخميس، هجوماً لاذعاً على الرئيس دونالد ترامب، بسبب انتقاداته المتكررة بحق الصحافيين ووسائل الإعلام المحلية.

ووصفت 350 صحيفة أمريكية، خلال مقالات افتتاحية لكتابها، ترامب بأنه "خطر على الديمقراطية" والصحافة في البلاد.

وبدأت الحملة حين أطلقت صحيفة "بوسطن غلوب" الأمريكية، قبل أيام، بدافع الاستياء من انتقادات ترامب (72 عاماً)، بحب موقع "بيزنس إنسايدر".

وأجمعت تلك الصحف على أن هجمات ترامب المتكررة على الصحفيين ووسائل الإعلام "غير مبررة"، و"خطر على الديمقراطية"، وأفادت صحيفة "بوسطن غلوب" بأن الصحف التي استجابت للدعوة بلغت 350 صحيفة حتى صباح اليوم.

وعنونت الصحيفة في افتتاحيتها: "لدينا اليوم رئيس في الولايات المتحدة يتبنى شعار أن وسائل الإعلام التي لا تؤيد سياساته بشكل صارخ هي حالياً أعداء الشعب"، وأضافت: "هذه واحدة من الأكاذيب الكثيرة الصادرة عن هذا الرئيس".

وانضمت صحيفة الغارديان البريطانية للحملة، ونشرت مقالة افتتاحية تؤكد فيها حرية الصحافة، لتُعلن تضامنها مع المنصات الأمريكية، وقالت في افتتاحيتها: إن "دونالد ترامب ليس أول رئيس أمريكي يهاجم الصحافة لأنه يشعر أنها لا تعامله كما يستحق، ولكنه أول حاكم يتبع سياسة محسوبة تقوض الصحافة، وتعرض الصحفيين لخطر".

وشاركت عدد من الصحف المرموقة في الحملة، من بينها نيويورك تايمز، وشيكاغو صن تايمز، وفيلادلفيا أنكويرار، وميامي هيرالد، وغيرها من الصحف المحلية التي تصدر في البلدات والمدن الصغيرة في الولايات المتحدة.

ونشرت كذلك بقية الصحف المشاركة في تلك المبادرة مقالات تنتقد ترامب ومواقفه من وسائل الإعلام.

ووصفت صحيفة "نيويورك تايمز" ترامب بأنه "خطير على العصب الرئيسي للديمقراطية"، في إشارة إلى الصحافة والإعلام.

ومنذ وصول ترامب إلى سدة الرئاسة لم يتوقف عن مهاجمة الصحافة والإعلام في أمريكا، وكذلك الصحفيين والمراسلين الذين يتحدثون عنه بطريقة سلبية أو ينتقدونه، ويصفهم بـ" الإعلام الكاذب أو المزيف"، ويؤكد أن هذا النوع من الإعلام عدو للشعب الأمريكي.

وكان ترامب قد نشر، الأحد الماضي، تغريدة عبر حسابه "تويتر"، قال فيها: إن "(وسائل) الإعلام الكاذبة التي تكرهني هي عدو الشعب".

وأضاف: "إنني أسدي خدمة عظيمة بتوضيح ذلك للشعب الأمريكي، إنها (وسائل الإعلام) تتسبب عمداً في إحداث الانقسام وعدم الثقة، وربما تتسبب أيضاً في حرب.. إنهم خطيرون جداً ومرضى!".

وتولى ترامب مهام السلطة في الولايات المتحدة في 20 يناير 2017، لولاية رئاسية من أربع سنوات، مع إمكانية إعادة انتخابه ولاية إضافية واحدة.

مكة المكرمة