4 دول خليجية شاركت في الغارات الأمريكية ضد "الدولة" بسوريا

أمريكا تستخدم صواريخ "توماهوك" ضد أهداف بسوريا (أرشيفية)

أمريكا تستخدم صواريخ "توماهوك" ضد أهداف بسوريا (أرشيفية)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-09-2014 الساعة 08:30
واشنطن - الخليج أونلاين


قال مسؤولون أمريكيون: إن 5 دول عربية تشارك في الغارات الجوية التي تشنها الولايات المتحدة على أراضٍ سورية وتستهدف فيها مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية"، فيما أكد محمد المومني، وزير الإعلام الأردني، لوكالة الأناضول مشاركة بلاده في الضربات الأمريكية.

وسمت وكالة الأسوشيتد برس، نقلاً عن المسؤولين من دون أن تورد أسماءهم، 5 دول عربية تشارك في الغارات؛ وهي البحرين، وقطر، والمملكة العربية السعودية، والأردن، والإمارات العربية المتحدة.

وقال المسؤولون: إن الضربات الجوية تستهدف مواقع قيادة التنظيم في سوريا، ومواقعه اللوجستية، ومعسكرات التدريب التابعة له، بالإضافة إلى موقع قيادة التنظيم في محافظة الرقة.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "جون كيربي" أعلن فجر اليوم، أن الجيش الأمريكي وقوات الدول الحليفة بدؤوا تنفيذ "عملية عسكرية ضد إرهابيي داعش (الدولة الإسلامية) في سوريا باستخدام طائرات مقاتلة وأخرى قاذفات قنابل وصواريخ توماهوك الأرضية الهجومية".

وكانت أستراليا قررت إرسال 600 عنصر من جنودها، وطائرات مقاتلة، إلى الإمارات التي اتخذها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة قاعدة لشن هجمات ضد "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

وقال توني أبوت، رئيس الوزراء الأسترالي، يوم الأحد، إن بلاده ستسعى إلى نشر نحو "400 عنصر من سلاح الجو، وحوالي 200 عسكري"، وذلك عقب طلب رسمي قدمته واشنطن لأستراليا للمساهمة في التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".

وستشمل القوات الأسترالية المتجهة إلى الإمارات للانطلاق في عمليات عسكرية في المنطقة، ثماني مقاتلات "راف إف- إيه 18"، وطائرة إنذار مبكر، ومراقبة "إيربورن" وطائرة "كي سي- 30 إيه" لنقل الدبابات والجنود.

مكة المكرمة