72 مستوطناً اقتحموا ساحات المسجد الأقصى اليوم

ارتدى بعض المستوطنين قمصاناً كتب عليها عبارات باللغة العبرية تدعو إلى إقامة (الهيكل)

ارتدى بعض المستوطنين قمصاناً كتب عليها عبارات باللغة العبرية تدعو إلى إقامة (الهيكل)

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 10-12-2015 الساعة 18:11
القدس المحتلة- الخليج أونلاين


اقتحم 72 مستوطناً ساحات المسجد الأقصى في مدينة القدس الشرقية، الخميس، بحراسة عناصر شرطة الاحتلال الإسرائيلية.

وقال فراس الدبس، مسؤول الإعلام في إدارة الأوقاف الإسلامية في القدس، لوكالة الأناضول للأنباء: إن "72 مستوطناً اقتحموا اليوم ساحات الأقصى بحراسة الشرطة الإسرائيلية".

وأشار إلى أن بعضهم حاول أداء طقوس دينية، وهو ما دفع حراس المسجد إلى التصدى لهم، والطلب من الشرطة إخراجهم.

وذكر أن 4 من المستوطنين كانوا يرتدون قمصاناً كتُب عليها عبارات باللغة العبرية تدعو إلى إقامة (الهيكل).

وتتفق الغالبية العظمي من اليهود على أن "هيكل النبي سليمان" كان موجوداً مكان المسجد الأقصى، وتطالب جماعات متطرفة بهدم المسجد وبناء "الهيكل" مكانه.

وكانت جماعات استيطانية قد دعت إلى اقتحامات كثيفة لساحات المسجد في فترة عيد الأنوار اليهودي "الحانوكاه"، الذي بدأ الأحد الماضي وانتهى الخميس.

وفي سياق متصل، عقدت المحكمة المركزية الإسرائيلية اليوم الخميس، جلسة للنظر في التماس قدمه محامون ضد اعتقال السيدة زينات الجلاد، (62 عاماً)، من سكان القدس الشرقية، المعتقلة منذ يومين، على خلفية محاولة منع الاقتحامات الإسرائيلية للمسجد الأقصى، وقررت المحكمة الإبقاء على اعتقالها حتى غد الجمعة.

وقالت إذاعة الاحتلال الإسرائيلية العامة، إن النيابة العامة الإسرائيلية تتهم الجلاد بأنها من "النساء المرابطات" في المسجد الأقصى وبتلقي المساعدات من الحركة الإسلامية.

وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اعتقال مسلمة بتهمة الرباط في المسجد الأقصى، وكانت حكومة الاحتلال الإسرائيلية قد أعلنت قبل أشهر أن وجود "المرابطين والمرابطات" في المسجد الأقصى غير مشروع.

وقد رفض الفلسطينيون قرار المحتل الإسرائيلي، مؤكدين تمسكهم بالمسجد الأقصى.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة