أمريكا.. تقنية جديدة لتحديد هوية ضحايا 11 سبتمبر

الرابط المختصرhttp://cli.re/6wnBep

1000 من ضحايا 11 سبتمبر لم يتم التعرف عليهم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 07-09-2018 الساعة 11:18
واشنطن - الخليج أونلاين

اعتمدت الولايات المتحدة الأمريكية تقنية طبية جديدة للتعرّف على ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2011، التي استهدفت مركز التجارة العالمي.

ونقلت وكالة "رويترز"، الجمعة، عن خبراء لم تسمّهم في مكتب الطب الجنائي في مدينة نيويورك، قولهم: إنهم يستخدمون "تقنية جديدة في تحليل الحمض النووي تساعد في التعرّف على مزيد من ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2011 على مركز التجارة العالمي".

وأضاف الخبراء أنهم تمكّنوا "باستخدام التقنية الجديدة من التعرّف على رفات سكوت مايكل جونسون (26 عاماً)، الذي كان يعمل موظفاً مالياً في الطابق التاسع والثمانين بالبرج الجنوبي".

وتمكّن المحقّقون في أكبر معمل جنائي على مستوى العالم من تحقيق هذا الإنجاز من خلال إعادة اختبار بقايا عظام فحصوها عدة مرات من قبل دون أن تُكلّل جهودهم بالنجاح.

وقال مارك ديزاير، الذي يقود المعمل الجنائي: "هذه هي نفس العينات التي حاولنا تحليلها من قبل".

وأوضح: إن "التقنية التي أُطلق عليها (بروتوكول مركز التجارة العالمي) استُخدمت لتحديد ضحايا حوادث قطارات وطائرات وهجمات إرهابية في الأرجنتين وكندا وجنوب أفريقيا وأماكن أخرى".

تجدر الإشارة إلى أن أحداث الـ11 من سبتمبر 2001 هي مجموعة من الهجمات التي شهدتها الولايات المتحدة، وتم خلالها تحويل اتجاه 4 طائرات نقل مدني تجارية وتوجيهها لتصطدم بأهداف محدّدة، نجحت في 3 منها.

وبلغ عدد ضحايا الهجوم على برجي مركز التجارة العالميين بطائرتين مدنيّتين مختطفتين 2753 قتيلاً، منهم أكثر من 1000 لم يتم التعرّف عليهم.

مكة المكرمة