احذر.. الأجهزة الإلكترونية تسبِّب فرط نشاط وشعوراً باللامبالاة

الرابط المختصرhttp://cli.re/6ZwAxG

يؤدي استخدام الأجهزة الإلكترونية إلى اضطرابات بالعلاقات الأسرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 19-07-2018 الساعة 19:24
برلين - الخليج أونلاين

حذّرت دراسة ألمانية حديثة من استخدام الأطفال للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية؛ إذ قد تسبّب ضرراً كبيراً على سلوكيات الطفل.

وأوضحت الدراسة، التي أُجريت في جامعة لايبزغ الألمانية، أن تلك الأجهزة تؤدّي إلى حدوث فرط نشاط وشعوراً باللامبالاة لدى الأطفال ممن تتراوح أعمارهم ما بين 2 و6 أعوام.

وقالت الدراسة: إن "استخدام الهواتف المحمولة ارتفع بشكل كبير بين عامي 2011 وحتى 2016، وهو الأمر الذي ارتبط بمزيد من مشكلات السلوك وفرط النشاط وعدم الانتباه والمتابعة"، وفق ما نقل موقع "دويتشه" الألماني، اليوم الخميس.

 

 

من ناحية أخرى، أكّد الباحثون أن الإفراط في استخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة، خاصة في مرحلة ما قبل المدرسة، يؤدّي إلى حدوث اضطرابات في العلاقات الأسرية.

وفي سياق نفس الدراسة درس الباحثون 527 طفلاً ألمانياً، مع مراعاة عدة عوامل؛ منها عمر الطفل، وجنسه، ووضعه الاجتماعي والاقتصادي، ومرحلة الدراسة.

واستعان القائمون على الدراسة بالآباء الذين قدّموا معلومات عن استخدام أطفالهم للوسائل الإلكترونية، وكيفية تعاملهم وسلوكيّاتهم، لمدة عام كامل.

وتوصل الباحثون إلى أن الأطفال الذين استخدموا الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر والتابلت (الكمبيوتر اللوحي) بشكل يومي كانوا أكثر نشاطاً بشكل مبالغ فيه، بالإضافة إلى إصابتهم باللامبالاة وعدم الاكتراث بما يحدث حولهم.

كما وجد الباحثون أن الأطفال الذين استخدموا تلك الوسائل الحديثة تعرّضوا لصعوبات ومشكلات في التعامل مع أطفال آخرين.

وينصح الباحثون بعدم استخدام الأطفال ممن تقلّ أعمارهم عن 3 سنوات لأجهزة الكمبيوتر اللوحي أو الهواتف الذكية، أما بالنسبة للأطفال الأكبر سناً فيجب ألا تُستخدم لأكثر من 30 دقيقة في اليوم، بحسب الدراسة.

مكة المكرمة
عاجل

أ.ف.ب: رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك يدعو لقمة "بريكست" الخميس القادم ويقول إنها ستجري بلا إعادة للمفاوضات مع بريطانيا