استشاري سعودي: 30% نسبة الإصابة بالسكري بالمملكة

علاج مرض السكري يكلف الاقتصاد المحلي نحو 20 مليار ريال سنوياً

علاج مرض السكري يكلف الاقتصاد المحلي نحو 20 مليار ريال سنوياً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 18-02-2016 الساعة 09:16
الرياض - الخليج أونلاين


كشف الدكتور ناجي الجهني، استشاري أمراض الغدد الصماء والسكري، في المملكة العربية السعودية، أن نسبة الإصابة بمرض السكر في المملكة تصل إلى 30% وهي الأعلى في العالم.

جاء ذلك أثناء انطلاق أعمال المؤتمر العلمي الثاني لجمعية السكري السعودية الخيرية، الأربعاء، تحت عنوان "السكر والمدرسة".

وتوقع الجهني في ورقة عمل طرحها في جلسات المؤتمر، أن أكبر مشكلة صحية تواجه المملكة في العشرين عاماً المقبلة، هي أمراض العصر مثل السكر والضغط والكولسترول، معتبراً السكر هو السبب الثالث للوفاة في السعودية، ويكلف الاقتصاد المحلي من 14 مليار ريال إلى 20 ملياراً سنوياً بين كلفة مباشرة وغير مباشرة.

وحذر الاستشاري السعودي من تفشي مرض السكر؛ "إذا لم نقم بمكافحته بكل الطرق الممكنة، فسنصل إلى عام 2030 وسنجد أن بين كل أسرة سعودية مصاباً بمرض السكري".

كما حذرت أوراق عمل المؤتمر التي ألقاها مختصون أن داء "السكري" من الأمراض ذات الانتشار الواسع على مستوى العالم، لا سيما الدول التي مرت بفترة حضارية كدول مجلس التعاون، وهو خطر لا يهدد الحياة البشرية فقط، بل يتعداها إلى تهديد موارد الدول بما يشكله من عبء اقتصادي، إذ أشار تقرير الاقتصاد العالمي إلى أن تكاليف مرض السكري ستزداد إلى 750 مليار دولار عام 2030.

مكة المكرمة