الإمارات تبني جبلاً اصطناعياً لدعم مشروع "الاستمطار"

الحكومة الإماراتية أنفقت نحو 558 ألف دولار على تخصيب السحب

الحكومة الإماراتية أنفقت نحو 558 ألف دولار على تخصيب السحب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 02-05-2016 الساعة 15:49
أبوظبي - الخليج أونلاين


كشفت دولة الإمارات العربية المتحدة، الاثنين، عن مشروع إنشاء أول جبل صناعي في العالم؛ بهدف تحقيق أقصى قدر ممكن من الاستفادة من مياه الأمطار.

ويشرف مجموعة من المتخصصين الأمريكيين على وضع تصميم وتصور للمشروع، بحسب ما نقلت صحيفة أرابيان بزنس.

وخصصت الإمارات 400 ألف دولار تكلفة لمشروع بناء الجبل الصناعي، ويدور هدف المشروع بشكل أساسي حول فكرة بناء جبل، الأمر الذي يساعد في تشكل السحب، التي يمكن عبرها إتمام عملية الاستمطار عبر الطائرات المتخصصة، ما ينتج عنه زيادة في نسبة الأمطار.

وكشفت الحكومة الإماراتية مؤخراً أنها أنفقت نحو 558 ألف دولار على تخصيب السحب العام الماضي، فيما يعرف بـ "الاستمطار".

بدأت فكرة "الاستمطار" مع الرئيس الراحل، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي حرص على زيادة المياه الجوفية كمخزون إستراتيجي للأجيال المقبلة.

ونظراً لتزايد سكان الإمارات تمت الاستعانة بعلماء من مختلف الدول، من بينهم وكالة ناسا الفضائية، وجامعات أمريكية، وجنوب أفريقية، فضلاً عن متخصصين بدراسات الغلاف الجوي؛ لإجراء الأبحاث التي امتدت من 2000 إلى 2004.

وتوصلت هذه الأبحاث إلى إمكانية استخدام الأملاح في عملية الاستمطار، وأغلبها في فصل الصيف؛ بسبب تكون السحب الركامية على السلسلة الجبلية في هذا الفصل من السنة.

وعملية الاستمطار ليست لإنشاء وتكوين السحب كما يعتقد البعض، وإنما لزيادة كميات المياه في داخلها، تتدخل فيها عوامل عدة لإنجاحها كتكون السحب الركامية، ووجود تيارات الهواء الصاعد والمحمل بالرطوبة أو بخار الماء.

بالإضافة إلى وصول الطائرات إلى مكان وجود السحابة في الوقت المناسب، إذ لا يتجاوز عمر السحابة الواحدة 45 دقيقة، هذا إضافة إلى إطلاق عدد من الشعلات المناسبة على نحو يتلاءم مع حجم السحابة.

مكة المكرمة