الإمارات تعلن عن حملة دولية لرصد دخول جسم غريب للفضاء

الرحلة تعد الثالثة لعطارد فقط

الرحلة تعد الثالثة لعطارد فقط

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 04-11-2015 الساعة 21:28
أبوظبي - الخليج أونلاين


أعلنت وكالة الإمارات للفضاء ومركز الفلك الدولي فيها، الأربعاء، عن تنظيم حملة عالمية مشتركة لرصد دخول جسم من الفضاء الخارجي إلى الغلاف الجوي الأرضي في الـ13 من الشهر الجاري.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن بيان مشترك للوكالة والمركز، أنه "تم اكتشاف الجسم الذي يتراوح قطره ما بين متر إلى ثلاثة أمتار في الثالث من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في مرصد (كاتالانيا) التابع لجامعة أريزونا في الولايات المتحدة الأمريكية".

وأضاف البيان أن "الجسم الذي يرجح أن يكون قطعة من النفايات الفضائية الاصطناعية سيدخل إلى الغلاف الجوي ويبدأ بالاحتراق فوق المحيط الهندي بالقرب من الساحل الجنوبي لسريلانكا بحدود الساعة 06:19 بالتوقيت العالمي في الـ 13 من الشهر الجاري".

وذكر أنه "من المتوقع رؤية احتراقه من على سطح الأرض بالعين المجردة إذ سيكون لمعانه كلمعان البدر".

وأوضح البيان أنه "سيتم تنظيم الحملة بالتعاون مع علماء من وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) ووكالة الفضاء الأوروبية (أيسا) وعلماء من عدد من المراصد العالمية لرصد هذا الجسم".

وأفاد أن فريق الرصد "سينطلق على متن طائرة خاصة من أبوظبي قبيل فجر يوم 13 نوفمبر/ تشرين الثاني متجهاً إلى المكان المتوقع أن يظهر فيه الجسم الفضائي بحيث ستحلق الطائرة على ارتفاع 10 كم على بعد 200 كم إلى جنوب الموقع عندما يكون الجسم على ارتفاع 75 كم".

وبحسب البيان، ستبقى الطائرة محلقة في الجو لنحو نصف ساعة أثناء الوقت المتوقع لظهور الجسم، فيما سيكون الفريق خلالها مستعداً لتصوير الحدث باستخدام الأجهزة العلمية المختصة قبل العودة إلى أبوظبي.

وستقوم البعثة العالمية بمراقبة دخول الجسم في المجال الجوي لكوكب الأرض بهدف دراسته وبهدف تطوير وتحسين أدوات التنبؤ بالأجسام التي تدور حول الأرض، والتي يمكن أن تأخذ مساراً باتجاهها إضافة إلى مساعدة العلماء على دراسة الأجسام القريبة من الأرض مثل الكويكبات والنيازك أو الأقمار الاصطناعية وأجزائها المتهاوية.

مكة المكرمة