"القطرية" تشارك في رحلة تجريبية لـ"إيرباص إيه 350-900"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 15-08-2014 الساعة 09:37
لندن-الخليج أونلاين


بمشاركة طاقم جوي من الخطوط الجوية القطرية، وطواقم جوية من شركة إيرباص العملاقة لصناعة الطائرات، ووكالة السلامة الجوية الأوروبية، أتمت الطائرة الجديدة لإيرباص من طراز "إيه 350-900" سلسلة تجاربها للطيران إثر هبوطها في مدينة تولوز الفرنسية بعد زيارتها لأربع عشرة مدينة حول العالم خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.

وهدفت تجارب الطيران حول العالم للطائرة الجديدة إلى إثبات كفاءتها وقدرتها على التحليق في رحلات دولية عبر العالم، انتظاراً لحصول الطائرة على الشهادات اللازمة لتسييرها في رحلات جوية منتظمة، وهو ما يتوقع أن يتم قبل نهاية العام الحالي.

وأفادت صحيفة الشرق القطرية، أن إيرباص إيه 350-900 هبطت في رحلتها الأخيرة ضمن الجولة التجريبية حول العالم، في تولوز قادمة من العاصمة الفنلندية هلسنكي، وقد أخذت الرحلة التجريبية الطائرة، والتي حملت رحلتها الرقم "MSN 005" واستمرت 20 يوماً، إلى التحليق فوق القطب الشمالي، وفوق المحيطَين الهادي والهندي، كما توقفت الطائرة في ما يقرب من 14 من المطارات الدولية الكبرى حول العالم.

وقطعت إيرباص الجديدة إيه 350- 900 في رحلتها ما يقرب من 151.300 كيلومتر على مدى 180 ساعة من الطيران، وشارك في إدارة الرحلة التجريبية للطائرة حول العالم طواقم جوية من شركة إيرباص، في حين أدار طاقم جوي تابع للخطوط الجوية القطرية من الدوحة جانب الرحلة التي انطلقت من الدوحة إلى بيرث في أستراليا، ثم إلى العاصمة الروسية موسكو، ثم إلى العاصمة الفنلندية هلسنكي، وشارك طيارون من هيئة السلامة الجوية الأوروبية في قيادة رحلة الطائرة التجريبية في جانبين منها.

ووفقاً لإيرباص، فإن الجانب الأهم من رحلة الطائرة الجديدة التجريبية، كان ذلك الذي انطلقت فيه الطائرة من مطار تامبو الدولي في العاصمة الجنوب أفريقية جوهانسبرغ إلى العاصمة الأسترالية سيدني، حيث تنبع خصوصية هذه الرحلة من خصوصية مطار تامبو الدولي بجنوب أفريقيا، والذي يقع على ارتفاع 1.694 متراً عن سطح البحر، وهو ما أثبت كفاءة الطائرة في التحليق على ارتفاعات عالية.

وتشير إيرباص إلى أن الرحلة الأخرى التي أثبتت كفاءة الطائرة العالية هي تلك التي انطلقت من أوكلاند في نيوزيلاندا إلى العاصمة التشيلية سانتياغو، والتي أكدت قدرة الطائرة الفائقة على التحليق في رحلات طويلة المدى.

وتؤكد شركة إيرباص أن التجربة الأخيرة للطائرة الجديدة أثبتت صلاحيتها وكفاءتها الكاملة، وأنها ستمهد لحصول الطائرة على الشهادات الخاصة لتسييرها في رحلات تجارية على مستوى العالم.

ويمثل مشروع الطائرة الجديدة إيرباص إيه 350-900 للشركة الأوربية العملاقة لصناعة الطائرة استجابة للرحلات الطويلة المدى حول العالم، كما أنه يمثل منافسة أوروبية قوية للنموذج الأمريكي من الطائرة الجديدة بوينج دريملاينر 787، وتستوعب إيرباص الجديدة إيه 350- 900 ما بين 270 و350 راكباً في رحلات قد يصل مداها إلى 15 ألف كيلومتر، وقد أكدت إيرباص أن لديها طلبات لشراء ما يزيد على 700 طائرة من الطراز الجديد حتى قبل دخول الطائرة للخدمة نهاية العام الحالي.

مكة المكرمة