النوم الجيد في الطفولة.. صحة أفضل في المراهقة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L3oEkE

النوم الجيد في مرحلة الطفولة يساعد على نمو أفضل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 30-12-2018 الساعة 09:27

أثبتت دراسة أمريكية جديدة أن النوم الجيد يساعد الأطفال على أن يصبحوا أقل حجماً (من حيث نسبة الدهون)، وأكثر صحة في مرحلة المراهقة.

وبحسب ما نشر موقع "مديكال إكسبريس"، السبت، فإن الدراسة شملت ما يقرب من 2200 طفل في 20 مدينة بالولايات المتحدة الأمريكية، وأعمارهم تتراوح بين 5 و9 سنوات، وكان ثلث هؤلاء يحافظون على مواعيد ثابتة لأوقات النوم وعدد ساعات جيدة، وفقاً لأمهاتهم.

وبالمقارنة مع الأطفال الذين لم يكن لديهم روتين ثابت ومحدد لأوقات النوم في عمر الـ 9 سنوات، فقد حصلوا على قدر أقل من النوم، وكان لديهم مؤشر كتلة جسم أعلى، من حيث نسبة الدهون في الجسم على أساس الطول والوزن في سن 15، وفقاً للدراسة في ولاية بنسلفانيا.

وقال أورفين بيوكستن، مدير جمعية الصحة والنوم والمجتمع التعاونية، في ولاية بنسلفانيا، وأحد المؤلفين للدراسة: "إن ممارسات الأبوة والأمومة في الطفولة تؤثر على الصحة البدنية، وتؤثر على مؤشر كتلة الجسم في سنوات المراهقة، وإن تطوير روتين مناسب في مرحلة الطفولة يُعّدُ أمراً حاسماً لصحة الطفل في المستقبل". 

وأضاف: "نعتقد أن النوم يؤثر على الصحة الجسدية والعقلية والقدرة على التعلم".

ووفقاً للباحثين فإن نتائج الدراسة تسلط الضوء على أهمية تثقيف الآباء حول أوقات النوم للأطفال، وأن هنالك عدة عوامل يجب أن تحدد وقت النوم، وهي تشمل الوقت الذي يجب أن يستعد فيه الطفل للمدرسة، والوقت الذي يستغرقه الوصول إلى المدرسة، ووقت بدء المدرسة.

وقال بيوكستن: "إن إعطاء الأطفال الإطار الزمني للحصول على القدر المناسب من النوم أمر بالغ الأهمية".

مكة المكرمة