انفصال محتمل في القارة القطبية الجنوبية قد يغير شكلها العام

زيادة في حجم الصدع الذي تشهده منطقة الجرف الجليدي "لارسن سي"

زيادة في حجم الصدع الذي تشهده منطقة الجرف الجليدي "لارسن سي"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 23-02-2017 الساعة 21:10
سيف الوليد - الخليج أونلاين


نشرت هيئة المسح البريطانية للقارّة القطبية الجنوبية "BAS"، لقطات فيديو جديدة تبين زيادة في حجم الصدع الذي تشهده منطقة الجرف الجليدي "لارسن سي".

يأتي ذلك بعد أن رصدت الأقمار الصناعية، خلال شهر فبراير/شباط الجاري، هذه الزيادة، والتي أشارت إلى قرب انفصال أكثر من 5 آلاف كيلومتر من القارّة القطبية الجنوبية المعروفة بالجرف الجليدي "لارسن سي".

وتؤكد الصور التي أطلقتها "BAS" عبر موقعها الرسمي على شبكة الإنترنت، ازدياداً في طول الشق، والذي وصل إلى طول 175 كم، بعد أن كان يبلغ 80 كم، في آخر قراءة مسجلة في يناير/كانون الثاني من العام 2016، في حين أكدت الهيئة أنه لم يتبقَّ سوى 20 كم فقط على انفصال هذه الكتلة الجليدية الهائلة عن القارة القطبية الجنوبية.

العلماء يقولون إن الرصد يتم حالياً من خلال أجهزة قياس خاصة بالزلازل، حيث يجري فحص المياه أسفل الجزء المتوقع انفصاله، والاستعانة بالأقمار الصناعية، والطائرت، وخاصة الطائرات المسيّرة، لرصد أي تغيير قد يطرأ على الصدع، الذي اتّسع مؤخراً بفعل ظاهرة الاحتباس الحراري، والتغييرات المناخية.

اقرأ أيضاً

شاهد: اكتشاف 7 كواكب على بعد 40 سنة ضوئية من الأرض

antarctica-ice-shelf-larsen-c-crack

البروفيسور بول هولاند، وهو أحد الباحثين في "BAS"، أوضح عبر الموقع الرسمي للهيئة أن ولادة كتل جليدية بإزاحة كتلٍ أخرى هو أمر متوقع، لكن الأهم، بحسب هولاند، هو الاستقرار الذي يجب الحفاظ عليه في القارة القطبية الجنوبية، ولا سيما بعد الانفصال الأخير في الجرف الجليدي الذي حدث عام 2002.

ويؤكد علماء هيئة المسح البريطانية أن الانفصال سيغيّر من المنظر الطبيعي للقارة القطبية الجنوبية، ويمكن أن يؤدّي إلى تغيير كبير، وتفكّك واسع مستقبلاً في الجرف الجليدي.

undefined

ويعتبر الجرف الجليدي "Ice shelf" منصّة عائمة وسميكة من الثلج، تتشكّل بانفصال قطع الجليد، وتمتد ببطء من الساحل إلى سطح المحيط، وتوجد الجروف الجليدية في القارة القطبية الجنوبية، وغرينلاند، وكندا فقط، ويغذي هذه الجروف خط يقع بين الجرف الجليدي العائم، وبين الجليد الموجود حولها، يسمى "خط الأساس الجليدي".

مكة المكرمة