تطبيق "من حذفني من فيسبوك" يشبع فضول المستخدم

يمكن للتطبيق أن يخبرك بالمستخدمين الذين حذفوا حسابك من عندهم

يمكن للتطبيق أن يخبرك بالمستخدمين الذين حذفوا حسابك من عندهم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 06-07-2015 الساعة 16:41
مي خلف


مع تحول صفحاتنا على مواقع التواصل الاجتماعي عامة، وموقع فيسبوك خاصة، إلى نسخة افتراضية عن المجتمع المحيط بنا، من أقارب وأصدقاء ومعارف، اكتسبت كل خطوة نقوم بها عبر هذه المواقع معاني اجتماعية خاصة بها، فعلى سبيل المثال أصبح عدم قبول أو حذف أي مستخدم موجود في صفحتك يعتبر "إهانة" بالنسبة للكثيرين.

وفي هذا السياق، يذكر أن إطلاق فيسبوك على المستخدمين تسمية "الأصدقاء"، وعلى قائمة الاتصال تسمية "قائمة الصداقة"، رسخ في الأذهان هذا المعنى، وجعل المستخدم يسقط مفهومه للصداقة في الواقع على هذا الحيز الافتراضي، فيما لو كانت التسمية "مستخدماً وقائمة مستخدمين" لما اعتبر قبول الطلب أو حذفه "إهانة اجتماعية وشخصية".

وبالطبع، يبقى لدى بعض الناس فضول معرفة التغيرات الحاصلة في قوائم صداقاتهم، فبعد أن طالت القوائم لم يعد بالإمكان معرفة من أزالك من قائمة الصداقة، أو من ألغى حسابه في فيسبوك، وكم مرة فعل ذلك، لذلك؛ طوّر المبرمج "أنطوني كوسكي" تطبيقاً لأجهزة الآيفون اسمه "من حذفني من الفيسبوك" أو (Who deleted me on Facebook) كما يظهر في متجر آبل للتطبيقات.

ويعمل هذا التطبيق على كشف المستخدمين الموجودين في قائمة الصداقة الخاصة بك، لكنهم قاموا بحذف حسابك من عندهم في وقت ما، كما يبين التطبيق عدد الذين قاموا بتوقيف حساباتهم بشكل كامل، ويتتبع عدد أصدقائك لحظة بلحظة.

ويتوفر التطبيق في متجر آبل ومتجر أندرويد ومتجر جوجل كروم أيضاً، ليكون متوفر الاستخدام لعدد أكبر من المستخدمين، سواء عبر الهاتف المحمول أو الأجهزة اللوحية أو الحاسوب، لكن التطبيق لا يوفر معلومات حول المستخدمين الذين قاموا بحذف حسابك في وقت سابق، بل يتتبع ذلك منذ لحظة تشغيله للمرة الأولى، ويبدأ بإرسال الإشعارات لك.

وفي هذا السياق، من الجدير بالذكر أن هذا النوع من التطبيقات يشبع جانب الفضول عند المستخدمين الأوفياء لوسائل التواصل الاجتماعي، لكنه من ناحية أخرى يرسخ تعلق الإنسان بالإعلام الاجتماعي ويزيد من تأثيره على الواقع، كما أن من شأنه أن يزيل الحد الفاصل أكثر فأكثر بين الحياة الاجتماعية على أرض الواقع وبين الحيز الافتراضي.

مكة المكرمة
عاجل

"الخليج أونلاين" ينشر فحوى 3 تسجيلات لاغتيال خاشقجي