تويتر.. منبر اللغويين لتصحيح التغريدات وإثراء المحتوى العربي

"جابر عثرات الكلام" يدعو كل المغرّدين للانضمام لقائمة التصحيح

"جابر عثرات الكلام" يدعو كل المغرّدين للانضمام لقائمة التصحيح

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 25-10-2015 الساعة 15:48
مي خلف - الخليج أونلاين


وسط تعبير ملايين المغردين العرب عن أنفسهم في فضاء تويتر الذي يعتمد على الاختصار والسرعة، تسقط أخطاء إملائية أو نحوية سهواً أو جهلاً، تؤذي أحياناً المعنى، وتساهم بنشر الأخطاء اللغوية الشائعة، وترسخها في أذهان متحدثي العربية أو طلاب اللغة العربية الجدد.

ولتصحيح الأخطاء وإثراء المحتوى العربي على الإنترنت، انطلق عدد كبير من الحسابات عبر موقع تويتر يرصد الأخطاء الإملائية والنحوية للمغردين ويقوم بتصحيحها، هذا إلى جانب حسابات أخرى تهتم بنشر معلومات في قواعد اللغة العربية بشكل مبسّط ومختصر يفهمه المتصفح العادي.

"جابر عثرات الكرام"، حساب في تويتر أطلق وسم (هاشتاغ) "#نحويتر" يرصد فيها الأخطاء النحوية في تغريدات الحسابات الإخبارية الكبيرة، مثل حساب تويتر الخاص بجريدة الشروق المصرية، ووكالة الأناضول للأنباء التركية، والحياة المصرية، والوطن القطرية، وحسابات أخرى تنشر باللغة العربية الفصحى.

ولا يقدم "جابر عثرات الكرام" خدماته للحسابات الرسمية فقط، فهو يدعو كل المغرّدين للانضمام لقائمة التصحيح ليقوم باقتباس تغريداتهم وتعريفهم لأنفسهم بحساباتهم الشخصية، سواء كانت باللغة العربية أو الإنجليزية، وتصحيحها، وتوضيح سبب الخطأ، والبدائل الممكنة. وهو ما يحمل فوائد كثيرة للغة العربية خاصة أن انتقال المعلومات أصبح أكثر سهولة عبر فضاء الإنترنت.

إلى جانب هذا الحساب يوجد حسابات أخرى كثيرة، من بينها حساب "المفتي اللغوي"، الذي يديره أستاذ الدراسات العليا في قسم النحو والصرف بجامعة الإمام محمد بن سعود في مدينة الرياض، سليمان بن عبد العزيز، إذ يطرح المغردون أسئلتهم النحوية والصرفية ويجيبهم الحساب عنها.

أما حساب "المدقق اللغوي" عبر تويتر فهو لا يرصد أخطاء الآخرين فقط، بل يغرّد ما يثري به المحتوى الشعري والأدبي في تويتر، فينشر مقاطع من قصائد شعرية مكتوبة أو مصوّرة باللغة العربية، ولوحات مختلفة لمخطوطات لخطاطين معروفين، كما يغرّد بما قاله كبار الأدباء عن اللغة وأهميتها.

ولا يقتصر رصد الأخطاء النحوية والصرفية والأخطاء في الترجمة على حسابات متخصصة في ذلك، فهناك أيضاً شخصيات معروفة تهمّها اللغة العربية فتشارك ما تراه من أخطاء وتقوم بتصحيحها، وتوجه الرسالة للجهة المعنية بذلك لتعديل الخطأ. ومن هذه الحسابات حساب الإعلامية ديمة الخطيب التي تنشر عبر حسابها تغريدات تعنى باللغة العربية والترجمة الصحيحة واللفظ الصحيح.

مكة المكرمة