خبراء يحذّرون من "كارثة عالمية" تهدد منشآت الفضاء

خبراء: قد يخلق الإرهابيون كارثة عالمية على الأرض

خبراء: قد يخلق الإرهابيون كارثة عالمية على الأرض

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 22-09-2016 الساعة 14:15
لندن - ترجمة منال حميد - الخليج أونلاين


حذّر خبراء من احتمالية حدوث كارثة عالمية؛ نتيجة هجمات إلكترونية محتملة ضد البنية التحتية الفضائية، مبينين أن العالم غير مستعد لهذه الكارثة، وفقاً لما نقلته صحيفة الإندبندنت البريطانية.

وعن خبراء أمنيين نقلت الصحيفة تأكيدهم أن "السلطات لا تقوم بما يكفي لوقف استهداف المنشآت الفضائية، واستخدامها بشكل ضار، وإن عواقب مثل هذا الاختراق يمكن أن تكون كارثية، سواء كان ضرراً للتجارة والخدمات المالية، أو تعدى ذلك إلى استيلاء الإرهابيين على الأسلحة الاستراتيجية".

وبينت الصحيفة أن "الكثير من البنية التحتية في العالم تعتمد على منشآت الفضاء، إذ إن كل عمل مهم، أو تكنولوجيا على أرض الواقع، هو مدعوم من خلال المنشآت الفضائية، وفي حين بذلت الحكومات الكثير لتأمين هذه التكنولوجيات على الأرض، فإنه يمكن بسهولة أن تكون مهددة من الفضاء".

ووفقاً لتقرير جديد صدر من مؤسسسة تشاتام هاوس البحثية، تضيف الإندبندنت: "هناك نقاط ضعف يمكن أن تستغل من قبل الأفراد والجماعات، بما في ذلك الدول، ومنظمات الإجرام، والإرهابيون، والمتسللون إلى خلق كارثة عالمية محتملة على الأرض".

ونقلت الصحيفة عن الدكتور باتريشيا لويس، مدير قسم الأمن الدولي في مؤسسة تشاتام هاوس البحثية قوله: إن "على الحكومات القيام بمراجعة جذرية لأمن المعلومات الإلكترونية. الوضع قد تقدم بسرعة، بحيث إن الحكومات قريباً لن تكون قادرة على القيام بأي شيء حيال تهديدات أمن المعلومات، والشبكة العنكبوتية، والاتصالات".

وتشير الصحيفة إلى أنه "على هذا النحو يخشى الباحثون من أن الحكومات المعزولة لا يمكن أن تفعل سوى القليل حيال أي تهديد في مجال الإنترنت، ومن هنا يجب على الدول أن تعمل معاً لمواجهة أي هجوم محتمل".

وأوضحت: "بينوا أن ذلك لا ينبغي أن يتم من خلال التنظيم الذي يمكن أن يكون بطيئاً، وبدلاً من ذلك ينبغي على العالم أن يضع نظاماً مرناً وجديداً لأمن معلومات الشبكة العنكبوتية، يمكن أن يسمح للشركات بمساحة للعمل معاً في جميع أنحاء العالم، ووقف الهجمات على البنية التحتية".

مكة المكرمة