خلل جديد في "ويندوز" ينذر بعودة الصراعات الرقمية العالمية

الخلل تم اكتشافه في الأجهزة العاملة بنظامي "ويندوز 7" و"ويندوز 8"

الخلل تم اكتشافه في الأجهزة العاملة بنظامي "ويندوز 7" و"ويندوز 8"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-05-2017 الساعة 22:54
سيف الوليد – الخليج أونلاين


كشف تقرير أمني أمريكي، الاثنين، ظهور خلل جديد في نظام ويندوز، موجهاً تحذيراً من إمكانية عودة الصراعات العالمية التي خاضها العالم رقمياً في شهر مايو/أيار الجاري؛ بسبب هجمة "Wanna Cry" التي استهدفت أنظمة ويندوز غير المدعومة من خلال فيروسات "الفدية الخبيثة" من نوع "ransomwar".

ووفقاً للتقرير الذي أطلقه موقع التقنية الأمريكي "Ars Technica"، فإن الخلل الجديد تم اكتشافه في الأجهزة العاملة بنظامي "ويندوز 7"، و"ويندوز 8"، مع رصد نشاط أكبر للخلل ذاته في أنظمة "ويندوز" التي فقدت الدعم، مثل "فيستا"، و"إكس بي".

وأشار التقرير إلى أن الخلل سيسمح للمخترقين، والمواقع المصممة للاختراق التلقائي، بتحميل البرمجيات الخبيثة، ومن ثم اختراق النظام، وتعطيله أو انتهاك خصوصية المستخدمين؛ الأمر الذي يوجب خيار التحول إلى أنظمة "ويندوز" الحديثة، للاستفادة من الدعم الذي توفره "مايكروسوفت".

اقرأ أيضاً:

بالصور.. السياحة العُمانية تخطو نحو العالمية من كهوفها المظلمة

إلى ذلك، أكد موقع "Ars Technica" التقني، أن الباحثين اكتشفوا الخلل الأسبوع الماضي، وأبلغوا "مايكروسوفت" إياه، بعد تمكنهم من تجربة الخلل على جهاز كمبيوتر محمول يعمل بنظام "ويندوز"، من خلال استخدام متصفح "إنترنت إكسبلورر"، حيث تعرض الجهاز بعدها للثقل الشديد، مع عدم استجابته للأوامر حتى بعد إعادة تشغيل الجهاز.

من جهتها، لم تعلق "مايكروسوفت" على ما ورد في تقرير موقع "Ars Technica"، ولكنها أشارت في تصريحات سابقة لموقع "الخليج أونلاين" إلى أهمية تحديث النظام، واستخدام نظام الحماية "microsoft internet security essentials"، الذي توفره الشركة مجاناً عبر موقعه الرسمي.

مكة المكرمة