دراسة: المصابات بالربو أكثر عرضة لتأخّر الحمل

النساء اللاتي يستخدمن بخاخات التنفس يتأخرن في الحمل

النساء اللاتي يستخدمن بخاخات التنفس يتأخرن في الحمل

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 11-03-2018 الساعة 16:23
سيدني - الخليج أونلاين


كشفت دراسة حديثة أن النساء المصابات بالربو ويستخدمن أجهزة استنشاق للسيطرة على أعراض المرض قد يتأخرن في الحمل مقارنة بالنساء غير المصابات بالمرض.

وشملت الدراسة 5 آلاف و617 امرأة خلال حملهن الأول، بينهن ألف و106 مصابات بالربو. وأنجبت النساء، خلال الفترة من 2004 إلى 2011، في نيوزيلندا وأستراليا وإيرلندا والمملكة المتحدة.

ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن الدكتور لوك جريتسكوفياك، من جامعة إديليد الأسترالية، قوله: "رغم أن الربو مرتبط بقلّة الخصوبة، فإن الاكتشاف الأكثر أهمية هو أن هذه العلاقة لوحظت فقط بين مجموعة النساء اللاتي كن يعتمدن على علاجات الربو قصيرة المفعول وحدها للسيطرة على المرض".

اقرأ أيضاً:

الربو يكلف الاقتصاد الأمريكي 82 مليار دولار سنوياً

وأضاف جريستكوفياك، وهو قائد فريق الدراسة: "لم نرصد أي صلة بين استخدام علاجات الربو طويلة المفعول والخصوبة".

ويقول رئيس فريق البحث: إن نتائج الدراسة "تقدم دليلاً مطمئناً على أن النساء اللاتي يستخدمن علاجات طويلة المفعول لمنع الأعراض والسيطرة بشكل جيد على الربو، يجب أن يواظبن على تناول تلك العلاجات في أثناء محاولاتهن الحمل".

والربو، هو مرض مزمن يصيب الإنسان نتيجة التهاب مجاري الهواء في الرئتين (الشّـُعَب الهوائية)، بما يمنع تدفُّق الهواء إلى هذه الشُّعب، وهو يتسبب في نوبات متكررة من ضيق التنفس.

مكة المكرمة