دراسة تربط بين الهاتف المحمول وإصابة الذكور بالسرطان

الدراستان استغرقتا 10 أعوام وتكلفتا 25 مليون دولار

الدراستان استغرقتا 10 أعوام وتكلفتا 25 مليون دولار

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 03-02-2018 الساعة 12:36
لندن - الخليج أونلاين


ذكرت مسودة تقرير لباحثين أمريكيين بشأن الأخطار الصحية المحتملة للهواتف المحمولة، أن ذكور الفئران التي تعرّضت لمستويات عالية جداً من نفس نوع الإشعاع الذي تصدره الهواتف المحمولة أُصيبت بسرطان في الأنسجة المحيطة بقلوبها.

وقال التقرير المبدئي للبرنامج الوطني الأمريكي لطبّ السموم، وهو جزء من المعهد الوطني لعلوم الصحة البيئية، إن إناث الفئران التي تعرّضت بنفس الطريقة لم تُصب بالسرطان.

وتُضاف هذه النتائج إلى سنوات من الأبحاث التي استهدفت المساعدة في تسوية النقاش بشأن ما إذا كان الإشعاع الصادر عن الهاتف المحمول ضاراً.

اقرأ أيضاً :

إنفوجرافيك.. أفضل الطرق للتخلص من اضطرابات النوم

وقال علماء البرنامج الوطني الأمريكي لطبّ السموم وإدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية، بحسب ما ذكرت وكالة رويترز، السبت، إنه على الرغم من أن هذه النتائج مثيرة للاهتمام لا يمكن استقراؤها على البشر.

وأشاروا إلى أن المقصود من الدراسات على الحيوانات اختبار أقصى درجات التعرّض لأشعّة الهاتف المحمول، وأن الحدود الحالية للسلامة بشأن إشعاع التليفون المحمول توفّر الحماية.

ولكن هاتين الدراستين اللتين استغرقتا 10 أعوام، وتكلّفتا 25 مليون دولار، تُثير تساؤلات جديدة بشأن التعرّض لهذه الأجهزة الواسعة الانتشار.

وفي هاتين الدراستين أُصيب نحو 6% من ذكور الفئران التي تعرّض كل جسمها لأعلى مستوى من إشعاع الهاتف المحمول بنوع نادر من السرطان في الأنسجة العصبية الموجودة قرب القلب، في حين لم تُصب الحيوانات التي لم تتعرّض للإشعاع بهذا السرطان.

وقال جون بوتشر، وهو عالم كبير في البرنامج الوطني الأمريكي لطبّ السموم: "إن الجزء المثير للاهتمام في ذلك هو أن نوع السرطان الذي رأيناه مماثل للسرطان الذي لُوحظ منذ بعض الوقت في بعض دراسات علم الأمراض في مستخدمي الهواتف المحمولة بكثرة".

وأضاف: "بالطبع كان هذا السرطان في الأعصاب الموجودة في الأذن، وبجوار المخّ، ولكن أنواع السرطان كانت مماثلة لما رأيناه في القلب".

وعلى عكس الإشعاع المؤين مثل الذي يصدر من أشعة جاما والأشعة السينية، والذي يمكن أن يُتلف الروابط الكيمائية في الجسم، ويعرف أنه يسبب السرطان، فإن الأجهزة التي تُصدر تردّدات لاسلكية مثل الهواتف المحمولة وأجهزة المايكرويف، تبثّ طاقة تردّدات لاسلكية، وهي نوع من الإشعاع غير المؤين.

والتخوّف من مثل هذا النوع من الإشعاع هو أنه يُنتج طاقة في شكل حرارة، وأن تعرّض الجلد بشكل متكرّر لذلك قد يغيّر نشاط خلايا المخ مثلما تشير بعض الدراسات.

مكة المكرمة
عاجل

النائب الديمقراطي مالينوسكي: الكونغرس الأمريكي يمكنه إحالة اسم بن سلمان إلى الإدارة لمعاقبته وفق قانون ماغنيسكي

عاجل

وسائل إعلام روسية: فتاة تفجر نفسها قرب نقطة تفتيش في غروزني بجمهورية الشيشان