طابعات ثلاثية الأبعاد في الفضاء

رواد الفضاء سيستخدمون طابعات ثلاثية الأبعاد قريباً

رواد الفضاء سيستخدمون طابعات ثلاثية الأبعاد قريباً

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 15-09-2014 الساعة 10:39
واشنطن - الخليج أونلاين


تعتزم وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا)، إرسال أول طابعة ثلاثية الأبعاد إلى محطة الفضاء الدولية، بحيث تمكن رواد الفضاء من صنع أجهزة وأغراض بلاستيكية في أي شكل تقريباً داخل صندوق صغير بحجم فرن "الميكروويف"، ما سيساعدهم في طباعة أجزاء جديدة لتحل محل أجزاء الآلات المكسورة، وربما أيضاً في ابتكار أدوات جديدة مفيدة.

ومن المقرر إرسال الطابعة يوم 19 سبتمبر/ أيلول، وستكون هذه هي المرة الأولى التي تطير فيها طابعة ثلاثية الأبعاد إلى الفضاء.

وكانت ناسا قد وسعت استخداماتها للطابعات ثلاثية الأبعاد على الأرض كوسيلة رخيصة سريعة لتصنيع أجزاء من المركبات الفضائية، بما في ذلك مكونات محركات الصواريخ التي يجري اختبارها للجيل المقبل من مركبات الفضاء.

وتأمل ناسا، بحسب تصريح لها، من إرسال الطابعات لتمكين رواد الفضاء في المستقبل من تصنيع أجزاء المركبات الفضائية في الفضاء.

ولم يفصح فريق علماء الوكالة عن طبيعة المواد التي تخطط الوكالة لطباعتها في البداية، ولكن الفكرة العامة هي صناعة أدوات يمكنها أن تحل محل الأجزاء التالفة على متن المحطة.

مكة المكرمة