عُمان تسعى لتكون مركزاً إقليمياً للخدمات السحابية

معرض تقنية المعلومات في سلطنة عمان (أرشيف)

معرض تقنية المعلومات في سلطنة عمان (أرشيف)

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 04-03-2017 الساعة 12:06
مسقط - الخليج أونلاين


تسعى سلطنة عمان للتحوّل إلى مركز إقليمي يزوّد الشرق الأوسط بخدمات سحابية متطورة؛ من خلال الاستثمار في قطاع التكنولوجيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

وفي هذا الإطار، اتخذ الصندوق العماني للتكنولوجيا أولى استثماراته الدولية بمشاركة شركة "إتش بي"، وآخرين في شركة "هدفكج" من وادي السليكون بالولايات المتحدة الأمريكية، وسيساعد هذا الاستثمار في تحقيق توجّه السلطنة لجعلها مركزاً إقليمياً لمراكز البيانات؛ بإدخال تقنيات متطوّرة تسمح بسعات تخزينية كبيرة.

وقال الصندوق عبر حسابه في "تويتر"، إنه اتخذ أولى استثماراته الدولية بمشاركة شركة "إتش بي"، وآخرين في شركة "هدفكج" من وادي السليكون بالولايات المتحدة الأمريكية، وسيساعد هذا الاستثمار في تحقيق توجّه السلطنة لجعلها مركزاً إقليمياً لمراكز البيانات؛ بإدخال تقنيات متطورة تسمح بسعات تخزينية كبيرة.

وأكّد المركز أن هذا الاستثمار سيساعد مع منظومة الألياف البصرية الدولية؛ السلطنة لتكون مركزاً إقليمياً يزوّد المنطقة بخدمات سحابية متطورة ومنافسة ومتميزة تكنولوجياً، ويوفر هذا الاستثمار تقنيات متقدمة لإدارة حفظ البيانات، وفرصة للشركات في السلطنة لإدخال هذه التقنية المتطورة والمنافسة بها.

اقرأ أيضاً :

القرصنة الفكرية.. حروب جديدة تكلّف العالم المليارات وللخليج نصيبه

وأشار الصندوق، بحسب جريدة الوطن العمانية، السبت، إلى أن فريقاً من شركة هدفكج سيقوم بزيارة إلى السلطنة للعمل على التوسع بأعمال الشركة بهذه التقنية المتطورة في الإقليم انطلاقاً من السلطنة.

والخدمات السحابية يُقصد بها تمكين المستخدم من تصفّح وتحرير الملفات من أي مكان في العالم، حيث يتم الاحتفاظ بهذه الملفات على خوادم عالمية، بحيث تكون البرامج والمعلومات والملفات بمختلف أنواعها على الخوادم وليس على الجهاز الشخصي، بالإضافة إلى ذلك توفر خدمة التحكم في الملفات تحريراً وتشغيلاً.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة