"فاميلي لينك" يمنح الآباء صلاحية غلق هواتف أبنائهم عن بعد

الرابط المختصرhttp://cli.re/gRwJ5v

الدراسات تؤكّد أن للأجهزة الذكية مضارّ صحية على الأطفال

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 20-09-2018 الساعة 13:53
واشنطن - الخليج أونلاين

أطلقت شركة "جوجل" الأمريكية أدوات جديدة في تطبيقها "فاميلي لينك" تحتوي "قواعد أساسية رقمية" تسمح للآباء بالتحكّم بأجهزة أبنائهم الذكية وإبعادهم عنها.

وذكرت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية، الخميس، أن التطبيق الذي أطلقته جوجل، في مارس الماضي، يزوّد الآباء بتقارير نشاط أسبوعية عن استخدام هاتف الطفل، كما يسمح لهم بمنع تطبيقات معيّنة وغلق الجهاز عن بعد.

وحتى الآن كان تصميم التطبيق للمساعدة في التحكّم في عادات الهاتف الذكي للأطفال في سن 13 وما دونه، لكن التحديث الجديد يوسّع هذه الضوابط لتشمل المراهقين الأكبر سناً.

وأضافت جوجل إمكانية أخرى للآباء يستطيعون من خلالها إغلاق حسابات المراهقين في التطبيق عن بعد باستخدام "مساعد جوجل".

وعلى سبيل المثال؛ يستطيع الآباء قول "هاي جوجل، أغلق جهاز ابني فلان"، ولن يتبقّى أمام الولد سوى دقائق معدودة لإنهاء ما يفعله قبل انطفاء الهاتف.

ولكن تظل لدى المراهقين القدرة على تجاوز الضوابط على الرغم من أن "جوجل" تقول إنها ستتيح للآباء معرفة ما يفعله الأبناء، فإذا اختار المراهق إغلاق الأدوات فسيتعيّن عليه الانتظار مدة 24 ساعة حتى يتم إلغاء قفل الهاتف.

يُشار إلى أن تطبيق "فاميلي لينك" متاح على هواتف "آندرويد" و"آي أو إس"، ووفقاً لمتجر تطبيقات "جوجل" فقد تم تنزيله أكثر من مليون مرة، وسيكون متاحاً قريباً لحواسيب "كروم بوك" المحمولة.

جدير بالذكر أن أدلّة علمية متضافرة أشارت إلى أن إدمان الهواتف الذكية يضرّ بالأطفال ويسبّب لهم اضطراب النوم والاكتئاب، ويزيد معدّلات محاولات الانتحار بينهم.

وذكر تقرير نُشر عام 2014، بمجلة "العلوم النفسية السريرية" الأمريكية، أن دراسة أُجريت على أكثر من نصف مليون طفل أمريكي فوق سن الخامسة؛ ووجد فريق الباحثين النفسيين فيها أن الأطفال الذين يستخدمون هواتفهم الذكية لمدة ثلاث ساعات أو أكثر يومياً كانوا أكثر احتمالاً بمقدار الثلث للشعور باليأس أو التفكير في الانتحار، ويزداد الاحتمال إلى النصف تقريباً مع الذين يستخدمونها خمس ساعات أو أكثر يومياً.

كما وجدت الدراسة أن استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية يومياً كان مرتبطاً بزيادة حدوث أعراض الاكتئاب بنسبة 13%.

مكة المكرمة