فلكي كويتي يلتقط صوراً نادرة لسديم "رأس الحصان" الكوني

رأس الحصان من السُّدُم الشهيرة لدى علماء الفلك

رأس الحصان من السُّدُم الشهيرة لدى علماء الفلك

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-12-2014 الساعة 16:45
الكويت - الخليج أونلاين


تمكن المصور الفلكي الكويتي، ناصر الصليهم، من التقاط صور نادرة لسديم رأس الحصان، في صحراء الصبية شمالي الكويت، باستخدام أجهزته الفلكية الخاصة ذات التقنية العالية.

وقال الصليهم لوكالة الأنباء الكويتية، اليوم الاثنين، إن سديم رأس الحصان يبعد عن الكرة الأرضية نحو 1500 سنة ضوئية، في حين يبعد نجم النطاق نحو 820 سنة ضوئية، وينتميان إلى مجرة درب التبانة.

وأضاف أن رأس الحصان من السُّدُم الشهيرة، ويحظى باهتمام واسع من قبل علماء رصد الفلك والتصوير الفلكي وهواتهما، ويتكون هذا السديم من غبار كوني يمتص الأشعة، ويتميز بلونه الداكن، ويصنف من نوع الطيف الامتصاصي الذي يقع في كوكبة الجبار.

وذكر المصور الفلكي الكويتي أن سديم رأس الحصان، الذي يبلغ اتساعه نحو ثلاث سنوات ضوئية، يقع مباشرة تحت نجم النطاق، وهو نجم من تصنيف عملاق أزرق، ويعد من أكثر نجوم السماء لمعاناً.

وبين أن السديم يتميز بظهور وهج أحمر متألق تنتشر فيه النجوم من خلفه، ويدل هذا الوهج على وجود سديم آخر مضيء في المنطقة، وبأعماق الكون، يطلق عليه سديم الجبار الأعظم، حيث تتولد النجوم بشكل مستمر.

وقال الصليهم إن التقاط صور السديم استغرق ثلاث ساعات متواصلة، عبر آلة تصوير مخصصة لالتقاط الصور الفلكية؛ نظراً لاستحالة رؤية رأس الحصان بالعين المجردة بإضاءته الخافتة جداً.

وأشار إلى أن التقاط الصور الواضحة ذات التفاصيل الدقيقة يحتاج إلى دقة متناهية وصبر طويل ومجهود كبير، كما أن عملية التقاط الصور الفلكية تختلف تماماً عن عملية التقاط الصور الأخرى.

مكة المكرمة