قطر تستعد لإطلاق قمر صناعي جديد يبدأ بثه في 2017

السيد: "سهيل 2" يعد تكملة لمشروع "سهيل 1"

السيد: "سهيل 2" يعد تكملة لمشروع "سهيل 1"

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 08-11-2015 الساعة 18:26
الدوحة - الخليج أونلاين


أكد محمد السيد مدير المبيعات في الشركة القطرية للأقمار الصناعية "سهيل سات"، أن الشركة تستعد لإطلاق القمر الصناعي "سهيل 2" أواخر عام 2016، ليبدأ في تقديم خدمات البث الفضائي أوائل 2017.

وقال السيد خلال عرض عن التطورات التي تشهدها "سهيل سات" بالملتقى السابع لرابطة الإعلام المرئي الهادف، الذي تستضيفه الدوحة هذا العام، أن التوسعات التي تشهدها الشركة تأتي مواكبة للريادة التي حققتها قطر في المجال الإعلامي، سواء عبر شبكة الجزيرة أو غيرها من القنوات الفضائية القطرية.

وأشار السيد إلى أن الأقمار الصناعية التي تعتزم الشركة إطلاقها تهدف لتوفير خدمات عالية الجودة لمنطقة الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا، مبيناً أن القمر الصناعي "سهيل 2" سيتم إطلاقه أواخر عام 2016، على أن يبدأ تقديم خدمات البث الفضائي وفق أحدث النظم التقنية أوائل عام 2017.

وشدد محمد السيد على أن رؤية سهيل سات تقوم على "توفير خدمات عالية الجودة لعملائنا في قطر والشركات الوطنية الاستراتيجية، بالإضافة إلى القنوات العربية والفضائيات الأخرى، مع خلق بيئة تنافسية قائمة على الاستقلالية في البث التلفزيوني، وتقديم خدمات متميزة للشركاء الأساسيين في القمر الصناعي "سهيل 1" منهم شبكة الجزيرة وبي إن سبورت، علاوة على اللجنة العليا للمشاريع والإرث، لتوفير خدمات بث واتصالات لكأس العالم 2022 في قطر، وتقديم الخدمات لشركائنا الوطنيين".

وقال إنه ونظراً لوقوع القمر سهيل سات على "مدار 25.5 شرقاً"، وهو قريب جداً من مدار عرب سات، مما يمكّن من متابعة القنوات الموجودة على عرب سات دون تغيير الدش المستعمل، فتم توقيع اتفاقية مع عرب سات في أغسطس/ آب 2013 ، لتحصل سهيل سات على حقوق استخدام MHz500 في النطاق الترددي Ku band على موقع عرب سات المداري 26 درجة شرقاً، لخدمات البث التلفزيوني وخدمات أخرى، كما سيتم استخدام تلك الترددات بواسطة قمر سهيل سات "سهيل 2"، وسيتم تصميم القمر لتقديم خدمات البث التلفزيوني الفضائي (DTH) والاتصالات الفضائية الأخرى من الموقع 26 درجة شرقاً.

وأوضح أن "سهيل 2" يعد تكملة لمشروع "سهيل 1" لتوفير خدمات إضافية، مشيراً إلى أن الشركة القطرية للأقمار الصناعية تضع ضمن خطتها الاستراتيجية امتلاك 4 أقمار صناعية في عام 2022؛ بهدف توفير خدمات عالية الجودة لمنطقة الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا مع التحكم كلياً عبر محطة أرضية يجري إنشاؤها حالياً شمالي قطر، على مساحة 50 ألف متر مربع، ومن المتوقع أن تكتمل أواخر 2016 للمساهمة في توفير العديد من الخدمات النوعية للمحطات الفضائية، إضافة إلى عدة استديوات تقدم خدمة متميزة وتقنية عالية لدقة البث، مع القدرة على استضافة القنوات الفضائية وتقديم خدمات لها متميزة.

مكة المكرمة