كبير مهندسي تويتر يعتذر لعدم وجود تنوع عرقي بشركته

روتير: هنالك أمور ضمن تويتر تحتاج إلى تغيير

روتير: هنالك أمور ضمن تويتر تحتاج إلى تغيير

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 07-11-2015 الساعة 12:26
إسطنبول - الخليج أونلاين


قدم أليكس روتير كبير مهندسي تويتر والمسؤول التنفيذي في الشركة، اعتذاراً حول قضية تنوع أعراق العاملين ضمن تويتر.

ويعتبر موضوع التنوع حالياً موضوعاً ذا أهمية يجري تداوله داخل مقر تويتر هذا الأسبوع، وفق ما نقلت البوابة العربية للأخبار التقنية.

وعاد الموضوع للظهور على السطح بعد قيام موظف سابق في الشركة بانتقاد المدراء التنفيذيين في تويتر لفشلهم في خلق بيئة عمل متنوعة.

وقام تويتر بالرد عن طريق تدوينة كتبها كبير مهندسي تويتر، أليكس روتير، الذي قام بالاعتذار حول الموضوع، وقال: "كان لدينا نقط عمياء منعتنا من الرؤية بشكل جيد".

وكان ليزلي مايلي المهندس السابق في تويتر قد قام بانتقاد الشركة وطلب من أليكس القيام بالنظر في مسألة قيام الشركة باستخدام أسماء طالبي العمل لديها لتحديد انتمائهم العرقي.

وطلب مايلي من أليكس تعقب الأسماء وملاحظة أنه لا يتم توظيف بعض المجموعات من الأقليات بشكل منتظم في الشركة مثل ذوي البشرة الداكنة.

وقام أليكس روتير بالاعتذار ضمن تدوينة نشرها يوم الخميس حول ما أسماه "سوء التواصل الوظيفي"، وأشار إلى أنه يرى أيضاً أن هنالك أموراً ضمن تويتر تحتاج إلى تغيير.

وكتب روتير: "لقد أدركت أن جميعنا لدينا نقاطاً عمياء، بما فيهم أنا أيضاً"، مضيفاً: "واحدة من النقاط العمياء لدي أني أميل إلى القيم الافتراضية التي تحركها الهندسة والحلول الكمية، والقضية التي طرحها مايلي تتطلب أكثر من ذلك بكثير".

وأضاف أليكس: "لقد تعلمت الكثير خلال هذا الأسبوع"، وتابع: "نحن كشركة نعمل على معالجة النقاط العمياء لدينا بسرعة كبيرة في سبيل بناء تويتر، وجعل موظفينا والناس اللذين يستخدمون خدماتنا فخورين".

مكة المكرمة