"لعنة الجواز" تمنع تكريم فائزين يمنيين بمسابقة لـ"يوتيوب" في لندن؟

نشطاء "تويتر" ينتصرون لـ"يوتيوبر" يمني مُنع من دخول لندن

نشطاء "تويتر" ينتصرون لـ"يوتيوبر" يمني مُنع من دخول لندن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 12-12-2017 الساعة 17:34
أنقرة - الخليج أونلاين (خاص)


رغم فوزه بمسابقة "YouTube NextUp 2017" على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مُنع "اليوتيوبر" اليمني، عبد الرحمن الجميلي، من السفر من تركيا- البلد الذي يقيم فيه- إلى بريطانيا، للمشاركة في حفل تكريم "يوتيوب" بلندن حيث مقر شركة "جوجل" المالكة للموقع، بعد أن رفضت السلطات البريطانية منحه تأشيرة دخول أراضيها، دون وجود ما يبرر حرمانه من ذلك.

الجميلي من طرفه فسر الأمر على أساس أن حمله للجنسية اليمنية منع السلطات البريطانية من منحه التأشيرة، وذلك عبر مقطعٍ مصور نشره عبر قناته الفائزة في موقع التواصل الاجتماعي "يوتيوب" الأشهر عالمياً في مجال نشر المقاطع الفيديوية المصورة.

وأشار في حديثه إلى أن السلطات البريطانية منعته من فرصة عمره بالحصول على جائزته؛ "لأنها لا تضمن خروجه من بريطانيا، لكون اليمن تعيش حالة حرب ومطاراتها مغلقة".

واعتبر الجميلي موقف السلطات البريطانية بأنه يجسد "شكلاً آخر من أشكال العنصرية الجديدة التي تستهدف البلدان الفقيرة".

وقد فاز بهذا العام عدة يمنيين بالإضافة إلى الجميلي، منعوا من السفر لتسلم جوائزهم.

يأتي هذا الأمر في ظل الصعوبات التي يواجهها اليمنيون، بسبب ما تتعرض له بلادهم من احتراب داخلي نتج عن الانقلاب الذي قادته مليشيا الحوثي على الشرعية؛ حيث تمنع بعض الدول حاملي الجواز اليمني من دخول أراضيها.

ففي وقت سابق منعت السلطات الأمريكية مراسلة شبكة "الجزيرة" في اليمن، هديل اليماني، من دخول الولايات المتحدة، بعد حصولها على "جائزة الشجاعة الصحافية لعام 2017"، التي تمنحها "مؤسسة الإعلام النسائية العالمية" تكريماً لعدد من الصحافيات الرائدات في العالم، وذكرت "الجزيرة" أن اليماني مُنعت من زيارة نيويورك لتسلم الجائزة بسبب جنسيتها اليمنية.

الخبير اليمني المعتمد من شركة "جوجل" في إدارة وتحليل المواقع والنشر عبر اليوتيوب، عبد الله السباحي، أكد لـ"الخليج أونلاين" أن "هناك معاناة تواجه اليمنيين بشكل عام؛ فكثير من الدول للأسف لا تسمح لحاملي الجواز اليمني بالحصول على فيزا لزيارتها، رغم وجود دول ترحب وتمنح حاملي الجواز اليمني فترة 3 أشهر للبقاء في أراضيها؛ بعضها من الدول الإسلامية التي يعد جوازها من أقوى الجوازات مثل ماليزيا، وكذلك هناك سهولة في الحصول على فيزا إلى سنغافورة وكوريا الجنوبية وغيرها من الدول التي لها مكانة عالمية".

اقرأ أيضاً :

بالعربية.. تهديد ومدح وسخرية في حسابات زعماء العالم

- أهمية الجائزة

مسابقة "يوتيوب NextUp" هي واحدة من أهم الأحداث التي تقام على مستوى العالم، ولها أهمية خاصة في المنطقة العربية وشمال أفريقيا، والشرق الأوسط عموماً.

وترجع أهمية المسابقة إلى كونها تقام مرة واحدة في العام، بشروط مشاركة لا يمكن أن تتوافر بسهولة، كما أن عدد الفائزين فيها 12 فائزاً فقط، يتم اختيارهم بناء على معايير خاصة، لذلك تشتد المنافسة سنوياً بين صانعي المحتوى للفوز بالجائزة، لأن الفائزين يتحولون إلى نجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد تتويجهم.

السباحي أشار إلى أن "المسابقة تطلقها جوجل على مدار العام جغرافياً في كل من لندن، وبرلين، وموسكو، وريو دي جانيرو، ودبي، حيث يمكن من خلالها أن تشارك الدول العربية في المسابقة".

وأضاف: "تمنح جوجل الفائزين دورة تدريبية للارتقاء بمحتوى قنواتهم، إلى جانب منحهم قسيمة مشتريات لمعدات تصوير احترافية".

- #امنحو_الجميلي_فيزا

نشطاء التواصل الاجتماعي انتصروا للجميلي، عبر موقع تويتر، شاهرين وسماً خاصاً حمل عنوان #امنحو_الجميلي_فيزا، تفاعل فيه الآلاف من المغردين ومشاهير وسائل التواصل الاجتماعي (السوشال ميديا) تضامناً مع "اليوتيوبر" اليمني.

الإعلامي اليمني بشير الحارثي غرد قائلاً: ‏للأسف كل المبدعين والمتميزين في اليمن يحرمون من كل الفرص في العالم بسبب الجواز اليمني، لكن ذلك لا يمكن أن يقف أمام استمرار نجاحهم وتميزهم.

ناشط يمني غرد موجهاً كلامه إلى السفير البريطاني في اليمن مباشرةً عبر حسابه في تويتر، مطالباً بحق الجميلي في الوصول إلى لندن.

الناشطة اليمنية هند الإرياني دعت تركيا للاحتفاء بالجميلي، موجهةً تغريدتها إلى المجلس الثقافي التركي، قائلةً: ‏عبد الرحمن شاب موهوب ويستحق أن يحتفل بنجاحه.

ورغم عدم حضوره، أخذت يوتيوب بالحسبان فوز الجميلي، ونشرت مقطع فيديو يظهر جميع الفائزين، وهو ما اعتبره الناشط اليمني نجاحاً له رغم المعوقات.

وقال الصحفي المختص بالشأن اليمني، وجيه السمان: "من حقه المشاركة لتمثيل اليمن كما يجب في لندن. عبد الرحمن أحد أبرز المدونين اليمنيين على اليوتيوب، ليس بحاجة لأن يظل بإنكلترا بعد انتهاء الفعالية، لديه أسرة وأصدقاء وزملاء وإخوة يهتمون لأمره، وهو يهتم بهم كثيراً".

مكة المكرمة