"ناسا" تؤكد قرب اكتشافها للكوكب التاسع

أخفت السحب الفضائية العديد من الكواكب

أخفت السحب الفضائية العديد من الكواكب

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 14-10-2017 الساعة 21:20
سيف الوليد – الخليج أونلاين


كشفت دراسة بحثية، أعلنها، السبت، فريق علمي من الإدارة الوطنية الأمريكية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا)، عن قرب اكتشافهم للكوكب التاسع، فيما أكد الفريق توصله لأدلة جديدة تؤكد وجود عالم آخر على حافة نظامنا الشمسي.

واستخدم الفريق العلمي لـ(ناسا) خلال دراسته البحثية عن الكوكب التاسع، تلسكوب "سوبارو" في ولاية "هاواي" الأمريكية، الذي توصل من خلاله إلى خمس أدلة تعزز الفرضيات العلمية السابقة عن وجود الكوكب التاسع.

وكان مختبر الدفع النفاث "JPL" بولاية كاليفورنيا، المدعوم من قبل (ناسا)، أول من تحدث عن نظرية وجود الكوكب التاسع على حافة النظام الشمسي، وذلك بعد رصد المختبر لمسارات جليدية مشوهة بعيدة في عام 2014، التي أشارت إلى وجود كوكب أكبر من كوكب الأرض بأربعة أضعاف، مع رصد مسارات لكواكب أخرى أقل حجماً.

اقرأ أيضاً :

مطالبات لـ"آبل" مطالبة بحذف ألعاب "تروج للعنف"

ووفقاً لما نقلته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن الدكتور "كونستانتين باتيجين" مسؤول الفريق البحثي عن الكوكب التاسع في "JPL"، فإن الفريق استخدم المحاكاة الحاسوبية للنظام الشمسي مع الكواكب المدرجة، التي أوضحت طبيعة المدارات الضخمة، التي تشير إلى أن الكوكب التاسع سيستغرق ما بين 10.000 إلى 20.000 سنة لتحقيق مرور واحد حول الشمس.

ويعتقد علماء الفلك في (ناسا) أن الأعوام المقبلة ستشهد أدلة أكثر حول وجود الكوكب التاسع، فيما أشار الفريق إلى أن تعذّر اكتشاف الكواكب البعيدة عن النظام الشمسي، سببه السحب الفضائية، التي أخفت العديد من الكواكب.

مكة المكرمة