ناسا: مساحة جليد القطب الشمالي تتقلص

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 23-09-2014 الساعة 22:45
كولورادو - الخليج أونلاين


أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) وجامعة ولاية كولورادو، عن تقلص مساحة جليد القطب الشمالي كثيراً، إذ تعادل حالياً 5.02 كيلومتر مربع، وهذه المساحة هي الأصغر منذ بداية المتابعة العلمية للمنطقة قبل 36 سنة.

وأضافت الوكالة أن "الصور التي التقطت من الفضاء، تبين أن مساحة جليد القطب الشمالي تقلصت بعض الشيء عما كانت عليه عام 2013، وهي الأقل خلال أعوام 1981-2010".

ويقول الباحث وولتر ماير من ناسا: "حتى في السنوات الباردة نسبياً، كانت طبقة جليد القطب الشمالي رقيقة مقارنة بالسنين الأخرى، لذلك كان يذوب أسرع".

وبحسب حسابات العلماء، يفقد القطب الشمالي خلال 10 سنوات، 13 بالمئة من مساحة الجليد، والسبب الرئيسي هو ارتفاع درجات الحرارة في العالم، تحت تأثير انبعاث غازات الاحتباس الحراري.

تجدر الإشارة، إلى أن تقلص مساحة طبقة جليد القطب الشمالي، يوسع إمكانيات استخراج الخامات، ومن ضمنها النفط والغاز من منطقة الجرف.

مكة المكرمة