نيزك سماوي يقدم للعلماء سجلاً عن نشأة المنظومة الشمسية

سجل مغناطيسي للمنظومة الشمسية

سجل مغناطيسي للمنظومة الشمسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 09-04-2018 الساعة 19:18
لندن - الخليج أونلاين


عثر علماء من متحف لندن للعلوم الطبيعية على معلومات مهمة عن حالة الحقل المغناطيسي للمنظومة الشمسية لدى نشأتها، وذلك من خلال دراسة نيزك يبلغ عمره 4.6 مليارات عام.

وأشار موقع "آر تي"، الاثنين، إلى أن تقريراً علمياً نشرته مجلة "Nature Communications" ذكر أن هذه "الأحجار السماوية"، في إشارة إلى النيزك، وعددها كبير جداً، تحمل قناة جديدة للمعلومات عن الظروف الفيزيائية في عصر ولادة المنظومة الشمسية.

وينتمي النيزك إلى صنف الكوندريات، شأنه شأن 90% من النيازك التي اكتشفتها البشرية، لذلك فإنه يعتبر مصدراً هاماً للمعلومات عن الماضي البعيد للمنظومة الشمسية.

اقرأ أيضاً :

باحثون: القهوة الخضراء تحرق الدهون في الجسم

الباحث جيم شاه، الذي رأَس وفد العلماء، قال لموقع (phys.org): إن "دراستنا تدل على أن الحقول المغناطيسية التي شُكلت عند ولادة المنظومة الشمسية تحفظ في نماذج النيازك التي جمعت بدورها في متحفنا ومتاحف أخرى، وسيساعدنا حل شيفرة تمغنط هذا النيزك والحصول على معلومات عن حقله المغناطيسي في فهم كيفية تطور المنظومة الشمسية من قرص غبار فضائي إلى منظومة كواكب نشهدها اليوم".

ويمتلك العلماء بعض المعلومات عن مكونات المادة التي تشكلت منها فيما بعد الشمس والكواكب في المنظومة الشمسية، وذلك بفضل تحليل التركيب الكيميائي للمذنبات.

وفيما يتعلق بالحقول المغناطيسية التي كان لها كما يقال دور كبير في تشكل المنظومة الشمسية كما هي الآن، فكان العلماء يفتقرون لهذا النوع من المعلومات.

مكة المكرمة