25 مليون شخص يموتون سنوياً بسبب نقص "المورفين".. فما هو؟

المورفين مسكن آلام فعال

المورفين مسكن آلام فعال

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 14-10-2017 الساعة 12:58
واشنطن - الخليج أونلاين


كشفت دراسة حديثة، نُشرت السبت، أجراها باحثون من جامعة ميامي الأمريكية، ونشروا نتائجها في دورية (Lancet) الطبية، أن 25 مليون شخص حول العالم يموتون سنوياً بسبب الآلام الحادة، التي يمكن تفاديها بتناول مسكنات "المورفين".

الدراسة أُجريت في 172 دولة، وشارك فيها 35 خبيراً حول العالم، قاموا بتحليل الحاجة إلى الرعاية الصحية بمسكنات الآلام لدى المصابين بـ 20 مرضاً يهدد الحياة؛ أبرزها الإيدز، والسرطان، وأمراض القلب، والولادة المبكرة، والسل، وحمى الضنك، وأمراض الرئتين والكبد، وسوء التغذية، والأمراض العقلية.

والمورفين مسكّن آلام قوي من فئة الأفيونيات، ويعمل بشكل مباشر على الجهاز العصبي، ويعيش غالبية من لا يستطيعون الحصول عليه في الدول منخفضة الدخل.

وأثبتت النتائج أن 25 دولة، من بين 172 يغطيها البحث، لا تحصل على المورفين بأي شكل من الأشكال، بينما تحصل 15 دولة على كمية من هذا المركب لا تكفي لسد 1% من احتياجات تسكين الآلام لديها.

اقرأ أيضاً :

اكتشاف علاج يقضي على السرطان 100%.. مصدره البحر

ووجد الباحثون أن الغالبية العظمى ممن لا يستطيعون الحصول على مسكنات للآلام يعيشون في الدول منخفضة ومتوسطة الدخل، والتي يصل إليها أقل من 4% من المورفين الذي يُتناول عبر الفم حول العالم، والبالغة كميته 299 طناً.

وخلصت الدراسة إلى أن 100 دولة تتمكّن من تلبية متطلبات العلاج بالمسكنات لأقل من ثلث المرضى الذين يحتاجون لهذا النوع من العقاقير.

وكشفت النتائج أن نحو 25 مليون شخص حول العالم يموتون سنوياً بسبب الآلام الحادّة، ويمثل هذا الرقم نحو نصف الوفيات على مستوى العالم سنوياً.

وفي عام 2015، كان هناك 35 مليون مريض، بخلاف من ماتوا لنقص المسكنات، لم يتمكّنوا من الحصول على "المورفين" لتسكين آلام مبرحة، بحسب الدراسة.

مكة المكرمة