أنطاليا التركية تنظم حفل تكريم للراحل جاسم الخرافي

تطلع مجموعة الخرافي لمشروعات استثمارية بأنطاليا

تطلع مجموعة الخرافي لمشروعات استثمارية بأنطاليا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 19-02-2016 الساعة 12:15
أنقرة - الخليج أونلاين


نظمت وكالة غرب البحر الأبيض المتوسط التركية للتنمية "باكا"، في مدينة أنطاليا التركية، حفل تكريم لرئيس مجلس الأمة السابق جاسم الخرافي الذي وافته المنية في مايو/ أيار 2015.

وحضر الحفل والي أنطاليا معمر توركر، ومحافظ أنطاليا مندريس تورل، والأمين العام لوكالة "باكا" محمد سري أوزين، ونائب محافظ المدينة ميستان يايمان، ورئيس جمعية أعمال أنطاليا عبد الله أردوغان، ورئيس بورصة أنطاليا علي شندر، ومن الجانب السعودي حضر ممثل مكتب رئيس الوزراء لدعم الاستثمار بالسعودية والخليج مصطفى كوهكن، وإياد الخرافي ممثلاً عن عائلة جاسم الخرافي.

وأشاد إياد الخرافي في كلمته، بالعلاقات بين الكويت وتركيا، بمختلف المجالات لا سيما الاقتصادية والتجارية والسياحية، ومؤكداً أن هناك العديد من الفرص لتعزيز وتيرة التعاون بين شركات القطاع الخاص في كلا البلدين.

وقال إن أنطاليا تعد وجهة مهمة للاستثمارات الأجنبية منذ أكثر من 20 عاماً، مشيراً إلى استمرار تطور فرص الاستثمار فيها.

وأوضح الخرافي أن مجموعته ستطلع على عدد من المشروعات التنموية في أنطاليا لدراستها والاستثمار فيها وفق المعايير المعمول بها.

من جانبه، أكد رئيس بلدية "أنطاليا" الكبرى مندريس تورل في كلمة له، أن فرص الاستثمار في المدينة ومحيطها تعد أكثر جذباً للمستثمرين الأجانب في ضوء ما تتمتع به من استقرار أمني.

من جهته، أعرب رئيس وكالة "باكا" عن استعداد وكالته لتقديم الدعم التقني والفني لمختلف مراحل الاستثمار التي تنوي مجموعة الخرافي القيام بها.

من جانبه، قال رجل الأعمال إياد زارو، إن الفقيد الخرافي ساهم في نهضة الكويت وتعزيز العلاقات الكويتية التركية، مضيفاً أن "الفقيد الخرافي ترك أثراً بارزاً على الصعيد الاقتصادي وهو يستحق هذا التكريم في أنطاليا".

وتأسست وكالة غرب البحر الأبيض المتوسط التركية للتنمية "باكا" عام 2010، وهي منظمة حكومية، وتعتبر واحدة من وكالات التنمية الـ 26 الرئيسية في تركيا التي تهدف إلى تسريع التنمية الاجتماعية والاقتصادية وزيادة القدرات المحلية داخل حدود ثلاث محافظات، هي أسبرطة وأنطاليا وبوردور.

وتعمل المنظمة على تعزيز فرص الاستثمار ودعم المستثمرين المحليين والأجانب في منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط من تركيا.

كما تعد مجموعة الخرافي التي تأسست عام 1965 إحدى الشركات الاستثمارية والتجارية الكبرى خاصة في مجال الإنشاءات والاتصالات وسوق المال وتملك استثمارات في أكثر من 25 بلداً حول العالم وتوفر نحو 120 ألف فرصة عمل وتبلغ مداخيلها السنوية نحو عشرة مليارات دولار.

مكة المكرمة