أهمها السلام.. تعرف على أمنيات العرب في 2017

بعضهم كان همه الزواج بأربع نساء

بعضهم كان همه الزواج بأربع نساء

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 31-12-2016 الساعة 17:10
كامل جميل - الخليج أونلاين


بتوديع 2016، واستقبال 2017، يأمل أشخاص أن يمحو العام المقبل ما سطره العام المدبر، وآخرون يحلمون بأن يعوضهم العام الجديد ما حرمهم منه القديم، فلكل شخص حلمه، وأمنيته، لكن أغلب الدعوات التي سطرها مغردون في مواقع التواصل الاجتماعي كانت تصب في تفريج هم المكروبين، وزوال الحروب وفض النزاعات، وانتهاء الخلافات ونشر السلام.

وفي اليوم الأخير من العام 2016، راح مغردون عرب يسطرون أحلامهم وأمنياتهم عبر منصة "تويتر" من خلال وسمين "#اتمني_ب2017" و"#اتمني_ب2017اتمنى"، وكثير منهم خصصوا دعواتهم وأمنياتهم لشعوب عربية تعيش الأذى.

اقرأ أيضاً :

حملة ضد #شبيحة_بشار_بالسعودية نصرة للسوريين

وتستمر المآسي تصيب الشعوب العربية في سوريا والعراق واليمن وليبيا؛ من جراء معارك متواصلة تشهدها هذه البلدان، فضلاً عن خروقات أمنية وقعت في بلدان عربية أخرى؛ تسببت بها جهات مختلفة كالمليشيات المسلحة المدعومة من قبل إيران، أو تنظيم الدولة وتنظيم القاعدة.

أمنيات أن يعم السلام على العرب، ذلك الحلم الذي تنتظره الشعوب العربية، صار حلماً يرجو العرب تحقيقه كل عام، لكن في كل عام تزداد المآسي وتنتشر رقعة المعارك، وتكبر الفجوات، وتكثر أعداد القتلى والضحايا والمشردين.

ففي سوريا تستمر قوات نظام الأسد برفقة مليشيات "شيعية" مدعومة من إيران، فضلاً عن القوات الروسية، بتدمير مناطق واسعة كانت تحت سيطرة المعارضة السورية؛ ما تسبب بتشريد أهلها بالإضافة إلى مقتل وإصابة الآلاف.

أيضاً حملت الأمنيات بالعام الجديد، من بين ما حملت، تعليقات ظريفة، وأخرى ساخرة، وبعضها كان يتعلق بإلغاء المصارف للقروض؛ ليتسنى لأصحاب القروض الاقتراض مجدداً.

فهذا الحالم سرح بعيداً في خياله وهو يجمع بين أمنيات مختلفة يأمل أن تتحقق عنده، وراح يرجو أن يتمتع بـ"راتب قطري، كشخة إماراتي، إجازات السعودية، وراحة بال العُماني، وأكل أهل الكويت".

أما مشعل العتيبي الذي يهفو قلبه للزواج بأربعة نساء، فيأمل في 2017 أن يحقق أمنيات بسيطة لكنها "نادرة"؛ إذ يكشف عن حلمه بأن يملك عمارة ورصيداً في المصرف، وأربع زوجات والد كل واحدة منهن غني وجيه.

مكة المكرمة
عاجل

إيران | الحرس الثوري: السعودية تقف وراء دعم حركة "الأهوازية" المتهمة بتنفيذ الهجوم خلال العرض العسكري